"الصحة" تحذر من السفر إلى مدغشقر بسبب الطاعون
"الصحة" تحذر من السفر إلى مدغشقر بسبب الطاعون

حيث حذرت وزارة الصحة من السفر إلى جمهورية مدغشقر وجزر المحيط الهندي، بسبب استمرار تفشي الطاعون.

ونصحت الوزارة، الأحد (5 نوفمبر 2017)، الموجودين في مدغشقر وجزر السيشل وجزر موريشيوس؛ باستخدام طارد البعوض للوقاية من لدغات البراغيث الناقلة للبكتيريا، وتجنب الأماكن المزدحمة.

وشددت الصحة على ضرورة تجنُّب الاتصال المباشر مع المرضى، وخصوصًا الذين يُشتبَه في إصابتهم بالالتهابات الرئوية، وتجنُّب الاتصال المباشر مع الحيوانات المريضة أو الميتة.

ونبهت على طلب الرعاية الطبية الفورية عند ارتفاع درجة الحرارة أو تضخُّم الغدد.

وأضافت وزارة الصحة أنها تتواصل دائمًا مع منظمة الصحة العالمية لمتابعة تطور هذا التفشي وتحديث التوصيات والإجراءات متى ما لزم الأمر.

والطاعون متوطن في مدغشقر، لكن التفشي الأخير الذي تسبب في الاشتباه في إصابة 1801 حالة منذ أغسطس الماضي مثير للقلق بشكل خاص؛ لأنه بدأ في وقت أبكر عن المعتاد من الموسم، وضرب المناطق الحضرية بدلًا من المناطق الريفية.

وذكرت منظمة الصحة العالمية أن 71 من العاملين في مجال الرعاية الصحية أصيبوا بالعدوى حتى الآن، فيما قُتل 127 آخرون.

المصدر : عاجل