تفاعلاً مع "نيوم".. دورات لتأهيل عشرة0 طالب للتعامل مع "الروبوتات"
تفاعلاً مع "نيوم".. دورات لتأهيل عشرة0 طالب للتعامل مع "الروبوتات"

أطلق نادي المسؤولية الاجتماعية بجامعة الملك سعود وكليات المعرفة، أول مبادرة سعودية تتمثل فـــي أجتمـع دورات لنشر ثقافة التعامل مع تكنلوجيا الروبوتات، بما يشمل "التعرف عليها، برمجتها، التعامل معها وصيانتها" وتأهيل المشاركين.

ويشارك فـــي الدورات التي ستُأجتمـع بمقر كليات المعرفة بالدرعية، مدربون معتمدون فـــي هذا المجال؛ بغرض تهيئة جيل قادر على التعامل مع الروبوت.

وتأتي هذه المبادرة بدعم مـــن رجل الأعمال حسام بن عبدالرحمن الصالح، وتفاعلاً مع إطلاق أضخم مشروع استثماري، والذي دشّنه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان تحت اسم "نيوم"، والذي سوف يكون فيه الروبوت حاضراً أكثر مـــن البشر.

وتقرر إطلاق أول دورة فـــي إطـــار هذه المبادرة يوم الثلاثاء القادم، وسيصاحبها إِتْمام عملي على عدد مـــن الروبوتات مـــن خلال شركات عالمية، إضافة إلى تنفيذ عمليات "فك وتركيب وصيانة وبرمجة وتفاعل".

ومن المتوقع أن تجد هذه الدورة ردود فعل واسعة، حيث تواكب هذا التقدم السريع للوطن، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنها تعدّ أول دورة تثقيفية على مستوى المملكة، وتساهم فـــي تثقيف الشباب والشابات فـــي هذا المجال المهم.

وسيتم إطلاق أول مسابقة سعودية للروبوتات، وستحمل اسم راعي الدورة.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية