مغردون يستغيثون من «مقالب اليوتيوب»: تُعلِّم الأطفال سفك الدمـــاء وإهانة الكبار
مغردون يستغيثون من «مقالب اليوتيوب»: تُعلِّم الأطفال سفك الدمـــاء وإهانة الكبار

طالب مغردون على موقع سوشيال ميديا “Twitter تويتـر” بمعاقبة مصوري المقالب المؤذية التي تسبب هلعاً أو إحراجاً أوضح الناس، ورفعها على موقع “يوتيوب”، وذلك بقصد الحصول على مشاهدات عالية فـــي مواقع سوشيال ميديا، أو من اجل الحصول على الشهرة مـــن خلال انتشار المقطع وتداوله.

وفي غضون ذلك فقد كــــان مغردون قد دشنوا وسم #مراقبة مقالب اليوتيوب لمناقشة ظاهرة تلك الفيديوهات التي باتت مشاهداتها بالملايين، ليصبح الوسم ضمن الأكثر تداولاً فـــي المملكة، مطالبين بمعاقبة كل مـــن تسول لـــه نفسه تصوير مقلب ونشره، داعين الجهات المختصة لوضع تشريعات وضوابط للحد مـــن هذه المشكلة، ومعتبرين أن تلك المقاطع التي يشاهدها الأطفال تحض على القتل وعقوق الوالدين، وإهانة الكبار، وقام بالنشر الفوضى.

مـــن ضمن أخطر التغريدات حول هذا الأمر كانت تغريدة حساب يحمل اسم “عليا”، حيث قالت صاحبته: “أخوي -٧سنوات- تأثر بالمقالب وصار يسويها بالبيت، أمي تصلي وجت تبي تجلس ع الكرسي وسحبه وطاحت وتسبب لها بانزلاق ٣ فقرات”.

وذكـر حساب آخر: “الكثير منها يدعو للقتل، وعقوق الوالدين، وتعاطي المخدرات، والانحلال الأخلاقي لدى الأطفال وللأسف متروكة دون مراقبة أو حجب”.

المصدر : تواصل