«العيسى» يوجّه الجامعات لدراسة تَأْسِيس وكالة لـ«شؤون الطالبات»
«العيسى» يوجّه الجامعات لدراسة تَأْسِيس وكالة لـ«شؤون الطالبات»

وجّه وزير التعليم، اليوم الاثْنَيْنِ، الدكتور محمد بن أحمد العيسى، الجامعات بدراسة إِنْشَاء وكالة فـــي الجامعات بمسمى “وكالة الجامعة لشؤون الطالبات”، وترشيح إحدى عضوات هَيْئَة التدريس، لتكليفها بعمل وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات.

وَشَدَّد التوجيه -الذي نشرته وزارة التعليم على موقعها الإلكتروني- على أن المرأة فـــي المملكة تشكل مَا يَزِيد على نصف عدد الخريجين مـــن الجامعات؛ مِمَّا يتطلب الاستفادة مـــن هذه الفئة مـــن مجتمعنا الاستفادة الكاملة فـــي الإدارة والإشراف فـــي الجامعات، وخَاصَّة بينما لـــه علاقة بشؤون الطالبات.

وأيدت اللجنة المؤقتة المكلفة بأَعْمَال مجلس التعليم العَالِي فـــي اجتماعها الأخير هذا التوجه الذي سيؤدي إلى اختصار الكثير مـــن الإِجْرَاءَات الإدارية، ويسهم فـــي تحديد مهام وكالة شؤون الطالبات المقترحة بشكل واضح يمنع التقاطع مع مهام وصلاحيات الوكالات الأُخْرَى بالجامعة، وييسر للطالبات مباشرة شؤونهن، ومعالجة قضاياهن بأسرع وقـــت ممكن.

ومن المرجح أن تعرض أسماء المرشحات لهذه الوكالات على اللجنة المؤقتة لتكليفهن بالعمل.

يَأْتِي ذلك بِنَاءً عَلَى رؤية المملكة “2030”، التي أَطْلَقَتها المملكة، ووضعت مـــن ضمن أهدافها رفع نسبة مشاركة المرأة فـــي سوق العمل، والاسْتِمْرَار فـــي تنمية مواهبها، واسْتِثْمَار طاقاتها وتمكينها فـــي الحصول على الفرص المناسبة للإسهام فـــي تنمية المجتمع والاقتصاد.

المصدر : تواصل