«حقيقـة الرياض» تنتصر لمنسوبيها بحكم قضائي بسجن وجَلد أحد المعتدين
«حقيقـة الرياض» تنتصر لمنسوبيها بحكم قضائي بسجن وجَلد أحد المعتدين

بَيْنَت وَاِظْهَرْت “صحة الرياض” عن نجاحها فـــي حفظ حقوق قَائِد أحد مستشفيات منطقة الرياض، تعرَّض لاعتداء أثناء ممارسة عمله؛ حيث نجحت “صحة الرياض” من خلال إدارتها القانونية فـــي استصدار حكم شرعي بسجن وجلد الجاني.

وأكدت صحة الرياض، فـــي بيان لها، أن الحكم الشرعي بحق المعتدي جاء تحقيقاً للعدالة، وتطبيقاً للنظام ضد الجاني، وحفظاً لحقوق كوادرها، وذلك فـــي حكم يعد الثاني مـــن نوعه وفي إطـــار توجهات وزارة الصحة على الملاحقة القانونية لكل مَن يعتدي على منسوبيها.

وكشفت وبينـت، وفقاً لـ”الرياض”، أن أحد الأشخاص اعتدى على قَائِد أحد مستشفياتها، وقامت الشؤون القانونية بـ”صحة الرياض” بعمل الإجراءات النظامية لدى جهات الاختصاص وتقدمت بالشكوى للمحكمة المختصة، ومن ثم قامت الشؤون القانونية بحضور جلسات المحاكمة، والمطالبة بحق المنشأة، والحق العام حيث إن الجاني لم يلتزم بالأنظمة والتعليمات الخاصة بالمستشفى كمنشأة حكومية، وقام بالاعتداء على أحد مسؤولي مستشفياتها، وتوالت الجلسات حتى صدر الحكم لصالح المجني عليه بسجن وجلد الجاني.

وفي غضون ذلك فقد كانت وزارة الصحة أكدت، فـــي وقـــت ســـابق، أنها حريصة على سلامة كافة منسوبيها وكوادرها الصحية، ولا تقبل بأي حال مـــن الأحوال المساس بهم أو الاعتداء عليهم لفظياً وجسدياً، مبينة أنها لن تألو جهداً فـــي سبيل حمايتهم واتخاذ كافة الإجراءات النظامية، بما يكفل الحفاظ على حقوقهم ورد الاعتبار لهم فـــي حالة تعرضهم لأي أذى.

وأهابت «الصحة» كافة منسوبيها بالتواصل المباشر مع الجهات المختصة من خلال القنوات الرسمية فـــي حال الاعتداء اللفظي أو الجسدي.

المصدر : تواصل