«الجمارك» توضح سبب وضع مريض بجوار العفش في منفذ الحديثة
«الجمارك» توضح سبب وضع مريض بجوار العفش في منفذ الحديثة

أَصْدَرَتِ الجمارك الريـاض بَيَاناً عاجلاً حول ظهور مريض بجوار العفش على الرصيف، أثناء إنهاء إِجْرَاءَات التفتيش فـــي منفذ الحديثة.

وقَالَتِ الجمارك، فـــي البيان: ‘‘إن منفذ الحديثة مُجهز لخدمة ذوي الاحتياجات الخَاصَّة، ويحتوي على تجهيزات خَاصَّة للحالات المرضية‘‘.

وأَضَافَت، أنه تم الاشتباه فـــي المركبة التي تقل المعاق، وطُلب مـــن السائق إنزاله لاستكمال إِجْرَاءَات التفتيش فقام بوضعه على الأرض بالطريقة التي ظهر بها، ولم يقم بوضعه فـــي #مقصورة مخصصة لذوي الإعاقة، ورفض وضعه على كرسي متحرك كـــان بصحبته.

وكشفت وبينـت، أن السائق رفض طلب سيارة إِسْعَاف لنقل المريض متعللاً بـــأن حالته المرضية مزمنة، مُؤكّدَةً أن الإِجْرَاءَات تَمَّت فَوْراً وسمح لهما بالدخول.

وأشارت “الجمارك” إلى أن العديد مـــن حالات التهريب تستخدم مثل هذه الحيل؛ لِذَا كـــان لا بد مـــن إنهاء كل الإِجْرَاءَات وَفْقَ مَا هو متبع.

وتقدمت الجمارك بالاعتذار إلى أسرة المواطن؛ بعد أن ألقى موظفو منفذ الحديثة البري أخاهم المريض على الرصيف المجاور لعفش تفتيش المركبات، عقب قدومهم مـــن الأردن للعلاج.

 

 

المصدر : تواصل