21 مليارا لإسكان العسكريين.. وبرنامج لدعم متعثري «الإيجارات»
21 مليارا لإسكان العسكريين.. وبرنامج لدعم متعثري «الإيجارات»

تواصل – الرياض:

بَيْنَ وَاِظْهَرْ وزير الإسكان ماجد الحقيل عن تخصيص 21 مليارا من اجل تَدْعِيمُ إسكان العسكريين، مشيرا إلى أن الوزارة ستعلن خلال الفترة الْمُقْبِلَةُ تفاصيل البرنامج.

وأَلْمَحَ الحقيل خلال لقائه رؤساء تحرير الصحف والإعلاميين أمس، الخميس، فـــي هيئة الصحفيين بالرياض، أن وزارة الإسكان تخطط لإنجاز 50 %مـــن برامجها بحلول 2020، مؤكدا أن الوزارة أستطاعــت مـــن إنجازها قبل الموعد المنتظـر، وأن النسبة المستحدثة للإنجاز ستصل إلى 60 % فـــي برنامج التحول الوطني.

وأكد “الحقيل” أن المطورين العقاريين فـــي برنامج الإسكان ستتقلص مدة بنائهم للوحدات مـــن 54 إلى 24 شهرا، الذي ينعكس عنه تحقيق الفائدة للمطور، وتحسين جودة المساكن.

وحول تعليقاته السابقة بـــأن الإسكان يعاني مـــن أزمة “فكر”، أوضح الحقيل أن البعض فسر الكلمة بشكل خاطئ، وبين وأظهـــر أن التخطيط والدراسات بحاجة دائمة إلى فكر، معللا ذلك بقوله: «زِيَادَةُ أسعار البنزين النهائية، وتطبيق القيمة المضافة، تجعلنا نعيد التفكير فـــي كيفية التعاطي مع أمور الحياة بما يتناسب مع الظروف المالية لكل فرد».

وفي غضون ذلك فقد كــــان رئيس هيئة الصحفيين خالد المالك قد ألقى كلمة فـــي بداية اللقاء من خلال مـــن خلالها عن شكره لوزير الإسكان على اختيار مَرْكَز الهيئة لهذا اللقاء.

مـــن جهته، بَيْنَ وَاِظْهَرْ مدير مشروع شبكة إيجار المهندس عبدالرحمن السماري لـ«عكاظ» أمس الأول أن وزارة الإسكان بدأت التعاون مع عدد مـــن الجهات الحكومية وغير الحكومية، لإطلاق برنامج من اجل تَدْعِيمُ المواطنين المتعثرين فـــي دفع أجرة السكن، إذ ينقسم البرنامج إلى قسمين: الأول يختص بقياس حالات المواطنين محدودي الدخل المتوقع تعثرهم عن سداد أجرة المسكن، إذ ستهيئ الوزارة لهم حزمة مـــن البرامج والخيارات المتنوعة والمستمرة لتوفير سكن ملائم يستوعب طالب الدعم وذويه ويحفظ لهم كرامتهم، وضمان عدم تعثرهم فـــي السداد مرة أخرى، مؤكدا أن مدة البرنامج طويلة المدى.

وأكد السماري خلال دورة «العقار برؤية متخصصة» التي أقامها معهد العقار أن القسم الثاني للبرنامج «علاجي» يختص بالدعم السريع لمتعثري السداد وصدر بحقهم حكم قضائي بالإخلاء أو الالتزام بالسداد، وَاُكْدُ للوزارة عدم مقدرتهم على السداد.

بينما بَيْنَ وَاِظْهَرْ المهندس إبراهيم الصحن خلال الدورة التي عقدت أخيرا أن حجم السوق العقارية فـــي الريـاض وَصَلَ قرابة 5 تريليونات ریال، بينما يتداول فيه نحو تريليوني ریال، وأكد أن التداولات العقارية السنوية تقارب 300 مليار ریال.

وبين الصحن أنه خلال الفترة السَّابِقَةُ استحدثت الدولة 35 نظاما عقاريا، يتعلق بالسوق العقارية بشكل مباشر وغير مباشر.

المصدر : تواصل