نيمار: الحزن ينتاب كوتينيو
نيمار: الحزن ينتاب كوتينيو

نجح المنتخب البرازيلي فـــي التغلب على الإكوادور، فجر اليوم بِهَدَفَيْنِ رَائِعِينَ دُونَ رَدّ، ضمن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة إلى مونديال روسيــــا 2018.

ونجح نجم ليفربول فيليب كوتينيو، فـــي تسديد الهدف الثاني للبرازيل، وعن ذلك الهدف والمستوى الذي قدمه كوتينيو بشكل سَنَة، ذكــر نيمار إن كوتينيو لاعب عظيم حسبما نقبلت صحيفة "ماركا" الإسبانية.

وبين وأظهـــر نيمار أن كوتينيو دائمًا ما يقدم أفضل مستوياته عند المشاركة فـــي أي مباراة، مشيرًا إلى سعادته لكبيرة لتسجيل هدف فـــي هذا اللقـاء خاصة أنه يشعر بحزن عميق فـــي الوقت الحالي.

وعن اللقـاء، ذكــر نيمار إنها تختلف عن نوعيات المباريات التي واجهتها البرازيل فـــي الأونة النهائية، وذلك بسبب اعتماد الإكوادور على اللعب بأسلوب دفاعي بحت.

وتـابع نيمار أنه يتوجب على لاعبي المنتخب البرازيلي التعود على تلك النوعية مـــن المباريات، حيث تدرك العديد مـــن الفرق الجودة الكبيرة التي يتمتع بها المنتخب البرازيلي وأن الوسيلة الوحيدة لمواجهته هو الإعتماد على الدفاع.

ويذكر أن البرازيل تتصدر تصفيات أمريكا الجنوبية ونجحت بالفعل فـــي حجز مقعدها فـــي المونديال رسميًا قبل 4 جولات مـــن نهاية التصفيات.

المصدر : التحرير الإخبـاري