ريال مدريد يريد غسل أحزانه في ملعب ويمبلي
ريال مدريد يريد غسل أحزانه في ملعب ويمبلي

يَحْتَفِي توتنهام هوتسبر الإنجليزي، حامل اللقب ريال مدريــد الملقب بأسم الفريق الملكي الإسباني فـــي أَفْضُلُ مباريات اليوم الأربعاء ضمن الجولة الرابعة لدور مجموعات Champions League للساحرة المستديرة، مع سعي كل منهما إلى «التحسن» بعد الخسارة محلياً، وضمان أولى بطاقتي التأهل عن المجموعة الثامنة.
يتساوى الفريقان فـــي النقاط والأهداف فـــي صدارة المجموعة، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن المواجهة بينهما على أرضيـه سانتياجو برنابيو قبل أسبوعين انتهت بالتعادل (1-1). وستكون مباراة اليوم على أرضيـه ويمبلي فـــي لندن، فرصة متجددة لتفضيل أحدهما على الآخر.
وسيدخل الفريقان مباراة الأربعاء على خلفية خسارتين محلياً: توتنهام السبت أمام مانشستر يونايتد (صفر-1) فـــي غياب أَفْضُلُ هدافيه الدولي هاري كاين، وريال أمام مضيفه جيرونا (1-2) والتي عدت مـــن الهزائم القاسية والحزينة بالنسبة لـــه، ما جعله يبتعد بفارق ثماني نقاط عن متصدر الترتيب غريمه برشلونــه الملقب بالبرسا والفريق الكتالوني.
وسوف يكون المضيف توتنهام أمام أمتـحان الأنتصار على الريال بعد فشله فـــي ذلك فـــي المواجهات الخمس السَّابِقَةُ بينهما، وسط ترقب مـــن مدربه الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينيو لمعرفة ما إذا كـــان كاين الذي سجل ثمانية أهداف فـــي الدوري وخمسة فـــي دوري الأبطال هذا الموسم، قادراً على المشاركة.
ويتساوى كاين فـــي صدارة ترتيب هدافي دوري الأبطال هذا الموسم مع نجم الريال البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي يعاني عقماً تهديفياً فـــي الدوري المحلي، إذ اكتفى بتسجيل هدف واحد فـــي عشر مباريات.
وفي المجموعة نفسها، يَحْتَفِي بوروسيا دورتموند الألماني أبويل نيقوسيا القبرصي بعد نهاية أسبوع سيئة محلياً، فقد فيها صدارة ترتيب بطولة ألمانيا لصالح بايرن ميونيخ، بخسارته 2-4 أمام مضيفه هانوفر، وهي الثانية لـــه هذا الموسم.
وفي مباريات أخرى، يَحْتَفِي نابولي متصدر ترتيب الدوري الإيطالي، مانشستر سيتي، فـــي مباراة يأمل فيها المضيف فـــي تحسين موقعه فـــي المجموعة الأوروبية السادسة، حيث يستحوذ في الوقت الحاليً المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط فقط.
ويتصدر سيتي المجموعة برصيد تسع نقاط مـــن ثلاث انتصارات، بينما يتمتع شاختار دونيتسك الأوكراني بأفضلية المركز الثاني بست نقاط.
ويحتاج سيتي إلى نقطة واحدة مـــن أرضيـه نابولي لضمان بلوغ الدور الثاني.
وفي اللقـاء الثانية مـــن هذه المجموعة، يحتَفَى شاختار دونيتسك الثاني برصيد 6 نقاط فيينورد روتردام الهولندي، الأخير مـــن دون نقاط.وفي المجموعة السابعة، يقترب بشيكتاش التركي مـــن ضمان التأهل إلى الدور الثاني، عندما يَحْتَفِي الأربعاء موناكو بطل فرنسا.
ويتصدر الفريق التركي المجموعة برصيد تسع نقاط مـــن ثلاث مباريات، ويبتعد بفارق خمس نقاط عن لايبزيغ الألماني الذي يأتي ضيفاً على بورتو البرتغالي الثالث (برصيد 3 نقاط).
وبات موناكو الذي أقصي مـــن نصف نهائي الموسم الماضي على يد يوفنتوس، خارج المنافسة عملياً فـــي هذه المجموعة، إذ يستحوذ المركز الأخير مع نقطة واحدة فقط مـــن خسارتين وتعادل.
وتحظى مباراة لايبزيج وبورتو بأهمية لوجهة المركز الثاني، إذ يحتله الفريق الألماني في الوقت الحاليً (4 نقاط) بفارق نقطة واحدة عن بورتو.
وفي المجموعة الخامسة، يأتي ليفربول ضيفاً على ماريبور السلوفيني الذي حَصَّل هزيمة ساحقة أمام «الحمر» قبل أسبوعين (صفر-7). وفي غضون ذلك يقَدَّمَ ليفربول إلى ضمان موقعه فـــي الصدارة (5 نقاط)، والذي يتشاركه في الوقت الحاليً مع شاختار دونيتسك الذي يأتي ضيفاً على إشبيلية بعدما هزمه 1-5 قبل أسبوعين.

المصدر : الخليج