من الأقدر على حفظ السر.. المرأة أم الرجل؟
من الأقدر على حفظ السر.. المرأة أم الرجل؟
مـــن الأقدر على حفظ السر.. المرأة أم الرجل؟
نوفمبر , 07 / 20172017-11-07 12:46:04

Yasmin Eaissaoui

سميرة رضوان

ما أوضح موافق ورافض، يخطر فـــي بال الكثيرين أسئلة تتعلق بأيهما الأقدر على كتمان السر، هل هو الرجل أم المرأة؟ ليتبين لاحقاً وفق دراسة حديثة اعترف خلالها رجل مـــن أوضح 10 شاركوا فيه، بأنهم كشفوا السر للآخرين بعد دقائق معدودة مـــن سماعه للمرة الأولى.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بالمقابل، جاءت دراسة أخرى لتؤكد أن النساء لا يمكن ائتمانهنّ على أي سر، نظراً لعدم قدرتهنّ على الاحتفاظ به لأكثر مـــن 38 ساعة، ليس هذا فحسب، بل يخبرنَه إلى أشخاص لا يهمّهم الأمر مطلقاً، أو ينتمون إلى دائرة اجتماعية مختلفة.

وهو الأمر الذي أكدته أستاذة علم الاجتماع فـــي جامعة ميشيغن الأمريكية مارغريت باول، بـــأن المرأة تُعد أقدم وكالة أخبار عالمية لعدم تمكنها مـــن كتم السر لأكثر مـــن يوم واحد مهما يكن شخصياً أو خطيراً، بحسب اعترافات 25% مـــن 500 امرأة أجريت عليهنّ الدراسة.

أسباب إفشاء المرأة للسر

أرجعت الدراسة بـــأن الهاتف والانترنت ساهما فـــي إفشاء الأسرار، سواءً عند المرأة أو الرجل، وأشارت الدراسة أن تعوّد الإنسان على حفظ السر أو إفشائه يعتمد على نمط تربيته، فإذا نشأ فـــي أسرة اعتادت على الثرثرة ونقل الكلام، فسيفعل الأمر نفسه.

بالإضافة إلى ذلك، أوضح أحد أساتذة الطب النفسي الاجتماعي أن طبيعة المرأة تحب الجديـد مع أي شخص قريب منها إذا حصل معها شيء، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تبدأ بالحديث بإسهاب دون توقف، بخلاف الرجل الذي يفضّل الانطواء على نفسه وعدم التكلم مع أحد.

والسبب فـــي ذلك، أن الغضب فـــي شخصية المرأة خارجي فتفضفض بمشاعرها وما يضايقها، أو كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يعتقدون بأنها مخلوق ضعيف لا تستطيع السيطرة على نفسها، فـــي ما حدد البعض أن ما نسبته 1% مـــن نساء العالم هنّ مـــن يحفظنَ السر بإخْلاص.

إن إفشاء المرأة للسر أكثر مـــن الرجل يعود لطبيعتها، بالمقابل، هناك مـــن النساء مـــن يكتمنَ السر ويحفظنَه على مدى طويل، بل وأشدّ مـــن الرجال فـــي حفظه.

المصدر : فوشيا