إِيثَاق أممي يحذر من عواقب كارثية حال عدم الالتزام باتفاق فـرنسا للمناخ
إِيثَاق أممي يحذر من عواقب كارثية حال عدم الالتزام باتفاق فـرنسا للمناخ

نَبِهَةُ برنامج الأمم المتحدة للبيئة، اليوم، مـــن أن العالم سوف يكون عرضة فـــي المستقبل لاضطرابات مناخية كبرى، مثل موجات الحر والأعاصير الحادة للغاية والفيضانات، بما قد يؤثر على حياة سكان الكوكب واقتصاداتهم، فـــي حال عدم التزام الدول بتعهدات تَعَهُد باريس العام الماضي.

وذكـر البرنامج، فـــي تقرير هو الثامن لـــه حول انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون وغازات الدفيئة، إن التعهدات لم تغط سوى الثلث فقط مما هو مطلوب مـــن أجل تحقيق أهداف الاتفاق، لخفض احترار المناخ والوصول إلى أقل درجتين مئويتين، معتبرا الوضع الحالي يمثل فجوة خطيرة، إن لم تتخذ الحكومات والجهات الفاعلة غير الحكومية إجراءات عاجلة لمعالجة ذلك، وذلك بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية "وام" اليوم.

المصدر : الوطن