استنكار عربي لهجوم نيويورك ورئيس أوزبكستان يعد بالمساعدة بكل قوة
استنكار عربي لهجوم نيويورك ورئيس أوزبكستان يعد بالمساعدة بكل قوة

الولايات المتحدة الأمريكيـه، الأراضي الأمريكية -- تعهد الـــرئيس الأوزبكي، شوكت ميرأمانوفيتش ميرضيايف، بـــأن تبذل بلاده كل ما بوسعها و"بكل قوة" مـــن أجل تقديم العون والمساعدة فـــي التحقيقات الدائرة حول هجوم واشنطـن الإرهابي الثلاثاء، والذي اتضحت مسؤولية مواطن أوزبكي عنه.

وذكـر ميرضيايف، فـــي رسالة مفتوحة وجهها لنظيره الأمريكي، #الـــرئيس الامريكي: "بلدنا سيستخدم كل القوة الضرورية وكل الوسائل المتاحة للمساعدة فـــي التحقيق بهذا العمل الإرهابي. المأساة التي وقعت تؤكد مـــن جديد الحاجة إلى توحيد جهود كامل المجتمع الدولي مـــن أجل مواجهة هذه التحديات غير الإنسانية التي نعيشها."

ووجه ميرضيايف تعازيه لأسر الضحايا وأقربائهم، مؤكدا وقوفه الكامل إلى جانب الشعب الأمريكي.

وفي الشرق الأوسط، أدان مـــصدر قَائِد بوزارة الخارجية الريـاض الهجوم فـــي واشنطـن، مجددا "رفض المملكة واستنكارها لهذه الأعمال الإرهابية، مؤكداً وقوفها إلى جانب الدول الصديقة ضد كل أشكال الإرهاب والتطرف." كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ صدر موقف مماثل مـــن الإمارات التي اِحْتَجَّت بصورة شديدة الهجوم مؤكدة "موقفها الثابت والرافض لمختلف أشكال العنف والإرهاب."

وبحسب المعلومات الأمنية المتوفرة لدى CNN، فإن منفذ عملية الدهس مـــن أوزبكستان ويدعى سيف الله حبيب اللهفيتش سايبوف، ويعيش فـــي الولايات المتحدة منذ سَنَة 2010. وأكد قَائِد أمني رفيع المستوى تحدث لـCNN أن الشرطة عثرت داخل الشاحنة المستخدمة فـــي عملية الدهس على رسالة مكتوبة باللغة الإنجليزية تشير إلى أن المهاجم نفذ العملية باسم تنظيم داعش.

المصدر : CNN Arabic