«عباس» ينَاشَدَ  لنـدن بالاعتراف بخطأ إصدار وعد بلفور
«عباس» ينَاشَدَ لنـدن بالاعتراف بخطأ إصدار وعد بلفور

طالب الـــرئيس الفلسطيني #رئيس فلسطين، اليوم الأربعاء، بريطانيا بالاعتراف بخطأ إصدار وزير خارجيتها الأسبق آرثر جيمس بلفور وعده الشهير لليهود الذي وضع قاعدة لقيام دولة إسرائيل على أرض فلسطين.

وذكـر عباس- فـــي مقال نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) بمناسبة الذكرى المئوية لوعد بلفور: إن الوعد المذكور "ليس مناسبة للاحتفال خاصة فـــي الوقت الذي لا يزال فيه أحد الطرفين يتعرض للظلم ويعانيه بسبب هذا الوعد" فـــي إشارة إلى الفلسطينيين.

وتـابع أن إصدار وعد بلفور "فعل حصل فـــي الماضي - وهو أمر لا يمكن تغييره - لكنه أمر يجب تصحيحه، وهذا يتطلب التواضع والشجاعة والاعتراف بالأخطاء، واتخاذ خطوات ملموسة لتصحيح تلك الأخطاء".

ودعا عباس الحكومة البريطانية إلى "القيام بدورها المنوط بها باتخاذ خطوات ملموسة تهدف إلى إنهاء الاحتلال على أساس القانون الدولي والقرارات الدولية، بما فـــي ذلك قرار مجلس الأمـــن الأخير رقم 2334، والاعتراف بدولة فلسطين على حدود سَنَة 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

واعتبر أن تلك الخطوات مـــن شأنها أن تدفع نحو إحقاق الحقوق السياسية للشعب الفلسطيني، مؤكدا أن رفع الظلم عن الفلسطينيين والانتصاف لحقوقه المشروعة "سيساهم بلا شك فـــي تحقيق سلام عادل ودائم فـــي الشرق الأوسط مـــن أجل الفلسطينيين والإسرائيليين وباقي دول المنطقة".

وشدد على أنه "على إسرائيل وأصدقائها أن يدركوا جيداً أن حل الدولتين قد ينتهي تماماً، إلا أن الشعب الفلسطيني باق على أرضه وسيواصل سعيه مـــن أجل استرداد حريته، سواء كـــان ذلك مـــن خلال حل الدولتين أو مـــن خلال النضال من اجل الحصول على حقوق متساوية لكل مـــن يعيش فـــي فلسطين التاريخية".

وينظم الفلسطينيون فعاليات شعبية فـــي الضفة الغربية وقطاع غزة يوم غد الذي يصادف الذكرى المئوية لصدور وعد بلفور وسط انتقادات يوجهونها منذ عدة أيام لنية بريطانيا الاحتفاء بالمناسبة بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

المصدر : بوابة الشروق