مسؤولة أممية: الآلاف من نساء وفتيات الروهينجا بحاجة لمساعدات
مسؤولة أممية: الآلاف من نساء وفتيات الروهينجا بحاجة لمساعدات

قالت الرئيسة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان ناتاليا كنيم، اليوم، إن هناك الآلاف مـــن نساء وفتيات الروهينجا ممن فررن مـــن أعمال العنف فـــي ميانمار، بحاجة إلى مساعدات إنسانية عاجلة، مضيفة - فـــي مقال لها نشره موقع "هافينجتون بوست"- إن هناك آلافا مـــن القصص المرعبة التي تظهر فـــي أزمة إنسانية هي الأسرع تفاقما فـــي العالم.

وأشارت المسؤولة الأممية إلى أن هناك نحو 600 ألف لاجئ روهينجي فروا مـــن العنف فـــي ميانمار إلى بنجلاديش فـــي أقل مـــن شهرين، ووصفت ذلك بأنه مـــن أكبر حركات النزوح فـــي التاريخ، وفقا لما ذكرته وكالة "الأناضول" التركية للأنباء.

وأضافت كنيم، أن نصف هذا العدد هم نساء وفتيات والكثيرات منهن أبلغن عن تعرضهن لعنف جنسي فـــي قراهن أو خلال رحلتهن، موضحة أن هناك عيادات طبية متنقلة تابعة للصندوق الأممي تعالج مشكلات صحية للكثير مـــن هؤلاء النساء، ومتابعة نحو 12 ألف امرأة حامل مع إجراء نحو 300 عملية ولادة،  أوضحت المسؤولة الأممية، أن الطلب يفوق كثيرا الإمكانات المتاحة، داعية الجهات المانحة إلى الإسراع فـــي استجابتها مـــن أجل تلبية تلك الاحتياجات.

المصدر : الوطن