الرئيس الفلسطيني: آن الأوان لبريطانيا القيام بالدور المنوط بها
الرئيس الفلسطيني: آن الأوان لبريطانيا القيام بالدور المنوط بها

اعتبر الـــرئيس الفلسطيني، #رئيس فلسطين، مساء اليوم، أنه آن الأوان للحكومة البريطانية القيام بالدور المنوط بها، واتخاذ خطوات ملموسة تهدف الى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي على أساس القانون الدولي والقرارات الدولية.

وذكـر - فـــي مقال كتبه الـــرئيس الفلسطيني، بعنوان "وعد بلفور ليس مناسبة للاحتفال"- إن القيام بالتوقيع على وعد بلفور هو فعل حصل فـــي الماضي، وهو أمر لا يمكن تغييره، ولكنه أمر يجب تصحيحه، وهذا يتطلب اتخاذ خطوات ملموسة لتصحيح تلك الأخطاء، وفقا لما ذكرته وكالة "الأناضول" التركية للأنباء.

وتـابع عباس: "فـــي الذكرى المئوية لوعد بلفور، يتوجب على الحكومة البريطانية أن تغتنم الفرصة، وتقوم بتصحيح الخطأ التاريخي، الذي ارتكبته بحق شعبنا الفلسطيني"، موضحا: "لقد خلقت السياسة البريطانية الداعمة للهجرة اليهودية إلى فلسطين مقابل تنكرها للحق العربي الفلسطيني فـــي تقرير المصير، توترات شديدة أوضح المهاجرين اليهود الأوروبيين، والسكان الفلسطينيين الأصليين".

وأضــاف الـــرئيس الفلسطيني قائلا: "فـــي سَنَة 1948 قامت المليشيات الصهيونية بطرد ما يوْشَكَ مليون رجل وامرأة وطفل قسرًا مـــن وطنهم"، موضحا: "لقد كـــان عمري 13 سَنَةًا حين طردنا قسرًا مـــن صفد مدينة تاريخية فـــي الجليل شمال فلسطين، بينما تحتفل إسرائيل بتأسيس دولتها، نحيي نحن الفلسطينيين ذكرى مرور أحلك يوم فـــي تاريخنا.

وتـابع عباس: "وعد بلفور ليس واقعة يمكن نسيانها، حيث يبلغ عدد أبناء شعبي اليوم أكثر مـــن 12 مليون نسمة متفرقين فـــي جميع أنحاء العالم، أجبر بعضهم على الخروج بالقوة مـــن وطنهم فـــي سَنَة 1948".

وأَلْمَحَ عباس، إلى أن "وعد بلفور"، ليس مناسبة للاحتفال؛ خاصة فـــي الوقت الذي لا يزال فيه أحد الطرفين يتعرض للظلم ويعانيه بسبب هذا الوعد، مطالبا إسرائيل وأصدقاء إسرائيل، بـــأن يدركوا جيدًا أن حل الدولتين قد ينتهي غضونًا، إلا أن الشعب الفلسطيني باقٍ هنا.

وبين وأظهـــر الـــرئيس الفلسطيني:"سيواصل الشعب الفلسطيني سعيه مـــن أجل استرداد حريته؛ سواء كـــان ذلك مـــن خلال حل الدولتين أو مـــن خلال النضال مـــن أجل الحصول على حقوق متساوية لكل مـــن يعيش فـــي فلسطين التاريخية".

المصدر : الوطن