للمرة الثانية.. أوكرانيا ترفض طلب لجوء مقدم من رئيس جورجيا السابق
للمرة الثانية.. أوكرانيا ترفض طلب لجوء مقدم من رئيس جورجيا السابق

رفضت هيئة الهجرة الأوكرانية للمرة الثانية منح الـــرئيس الجورجي السابق ميخائيل ساكاشفيلي سِمَة لاجئ.

وأذاعت محطة (إسبرسو) التلفزيونية اليوم الأربعاء خطاب الهيئة الذي قالت فيه إن ساكاشفيلي غير مهدد فـــي موطنه لا بالاضطهاد السياسي ولا بالتعذيب أو بحكم بالإعدام.

يذكر أنه يمكن لساكاشفيلي (49 عاما)، والذي لا يحمل جنسية أي دولة فـــي الوقت الراهن، أن يطعن على القرار.

وحسب تقارير إعلامية، فقد كـــان ساكاشفيلي قد قدم طلب لجوئه إلى الســـلطات الأوكرانية المختصة أمس الثلاثاء، وفي ظل رفض الطلب، فإن ساكاشفيلي بات مهددا بـــأن يتم تسليمه إلى جورجيا التي طالبت بتسلمه لاتهامه بالفساد وإساءة استغلال السلطة.

وخسر ساكاشفيلي جنسيته الجورجية فـــي 2015، بعد أن حصل فـــي نفس العام على الجنسية الأوكرانية، وفي أعقاب ذلك تولى منصب حاكم مقاطعة أوديسا الأوكرانية الكبرى المطلة على البحر الأسود حتى استقال العام الماضي متهما الـــرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو بتخليد الفساد المترسخ.

ويواجه ساكاشفيلى اتهامات بإساءة استغلال المنصب فـــي جورجيا.

وفي غضون ذلك فقد كــــان ساكاشفيلي قد رَحَلَ المنفى الشهر الماضي وعبر الحدود البولندية إلى أوكرانيا وسط اشتباك كبير أوضح مؤيديه وحرس الحدود الذين حاولوا منعه مـــن دخول أوكرانيا مجددا.

ونظم ساكاشفيلي منتصف الشهر الماضي، بالتعاون مع معارضين حلفاء، احتجاجات مـــن أجل الإصلاح وضد بوروشيكنو، ولا يزال هناك متظاهرون معتصمون فـــي خيام حتى اليوم أمام البرلمان الأوكراني فـــي كييف.

المصدر : بوابة الشروق