أيمن الحكيم: الأغنية الصوفية من أهم الأسلحة لمواجهة الإرهاب (بالصوت والـــصورة)
أيمن الحكيم: الأغنية الصوفية من أهم الأسلحة لمواجهة الإرهاب (بالصوت والـــصورة)

ذكــر الكاتب الصحفي أيمن الحكيم، مؤلف كتاب «أنغام الروح.. حكايات عن أروع الأغاني الصوفية»، إنه سعيد جدًا بما توصل إليه مـــن نتيجة فـــى كتابه، لأنه يعد أول الكتب التي تناولت الأغنية الصوفية فـــى مكتبة الموسيقى، على الرغم مـــن أن الأغنية الصوفية مـــن الأغاني المؤثرة جدًا والقديمة أيضا إلا أنه تفاجأ بعدم وجود أية كتب عنها.

وتـابع الحكيم، أن كتابه يضم 30 أغنية صوفية، تمثل كل الأجيال التي قدمت الأغنية الصوفية، وكل الأذواق، بداية مـــن نجمها شيخ المادحين محمد الكحلاوي، وأم كلثوم، وعبدالحليم حافظ، وليلي مراد، ومحمد منير، وعلي الحجار، وشادية، والمطرب اللبناني ماهر زين.

وبين وأظهـــر أن هناك فرق أوضح الأغنية الدينية، والأغنية الصوفية، حيث إن الأغنية الدينية هي أغان تصلح للمناسبات مـــن الممكن نسيانها بعد إنقضاء المناسبة، أما الأغنية الصوفية هي أغنية روح لم تنس مثل أغنية «لجل النبي» للكحلاوي، وأغنية«القلب يعشق كل جميل» لأم كلثوم مـــن الأغنيات التي لم تنسى، لافتا إلى أنه يقف عند أغاني أم كلثوم فـــى كتابه خاصة القصائد التي كتبها لها أمير الشعراء أحمد شوقي.

وأكد الحكيم، على أهمية الأغنية الصوفية فـــى مثل هذه الأيام، لأنها تعمل على «غسيل الروح» بحسب وصفه، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنها تعد مـــن أهم الأسلحة فـــى مواجهة الإرهاب، وأنه ليس هناك أي مـــن أعضاء تنظيم داعش الإرهابي صوفيًا.

شهد حفل التوقيع حضور نخبة مـــن ألمع المنشدين يترأسهم أحمد الكحلاوي، وهناء محمد رفعت حفيدة الشيخ محمد رفعت، والمخرجة جيهان الأعصر، والمخرج التلفزيوني جميل المغازي، والساخر الضَّخْمُ وَالشَّاسِعُ عاصم حنفي، والمصور عمر أنس.

المصدر : الدستور