رئيس الأركان الروسي: جربنا في سورية نماذج أسلحة حديثة 
رئيس الأركان الروسي: جربنا في سورية نماذج أسلحة حديثة 

فاليري جيراسيموف

صـرح رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الـــروسية، فاليري جيراسيموف، أن العسكريين الروس فـــي سوريا جربوا عمليا جميع نماذج الأسلحة الحديثة وتمكنوا مـــن إِتْمام مبدأ "هدف واحد – قنبلة واحدة".

وذكـر جيراسيموف، اليوم الثلاثاء، "خلال العملية فـــي سوريا تم تجريب جميع نماذج الأسلحة الحديثة والمعدات العسكرية الـــروسية". 

وتـابع "لقد دَفَعَ الاستخدام الواسع النطاق للأسلحة الاستطلاعية على أساس منظومات الاستطلاع والاتصالات إلى تنفيذ مبدأ "هدف واحد - قنبلة واحدة".

وأَلْمَحَ جيراسيموف إلى أنه تمت إِخْتِبَار صواريخ مجنحة بحرية وجوية وأحدث الطائرات والمروحيات الصواريخ الجوية ومجمعات استطلاع وأسلحة جديدة أخرى.

وبين وأظهـــر أن روسيــــا استخدمت فـــي محيط 4 آلاف كيلومتر صواريخ مجنحة بحرية "كاليبر" وجوية "خا-101" وقاذفات بعيدة المدى "تو-22 ام3".

ورَوَى أنه تم استخدام قاذفات "سو-24" ومقاتلات "سو-33" للمسافات المتوسطة فـــي حدود 500 كم، حيث استخدمت الطائرات المذكورة المجهزة بنظام حسابي خاص، والذي سمح بقصف الأهداف بدقة مماثلة لدقة الأسلحة العالية الدقة.

وأكد الجنرال الروسي استخدام مجمع استطلاع وإدارة الاتصالات "ستريليتس" والقاذفات "سو-24 ام" للمسافات القريبة.

وشدد على أن العملية العسكرية فـــي سوريا بَرْهَنْت أن الأسلحة والمعدات الـــروسية مـــن الأفضل فـــي العالم.

المصدر : الصباح العربي