دبلوماسي روسي: بيونغ يانغ تستطيع استهداف أمريكا خلال سنتين أو 3 اعوام
دبلوماسي روسي: بيونغ يانغ تستطيع استهداف أمريكا خلال سنتين أو 3 اعوام

الحياة المصرية : - صـرح ميخائيل أوليانوف مدير قسم الخارجية الـــروسية لشؤون منع انتشار الأسلحة أن سَوَّلَ ستتمكن مـــن إطلاق صواريخ بعيدة المدى إلى الولايات المتحدة بعد سنتين أو ثلاث سنوات.

وذكـر أوليانوف فـــي حديث لوكالة "بلومبرغ" إن سَوَّلَ ستحصل حتما على صواريخ باليستية عابرة للقارات خلال الفترة المذكورة فـــي حال عدم إيجاد حل سياسي، مؤكدا ضرورة وقف "هذه البرامج" (الصاروخية) الآن.

وأَلْمَحَ الدبلوماسي الروسي إلى تقارب مواقف موسكو وواشنطن، بينما يتعلق برفض الاعتراف بالوضع النووي لكوريا الشمالية.

وذكـر أوليانوف إن بيونغ يانغ لم ترد بشكل إيجابي أو سلبي على اقتراح موسكو وبكين بـــشأن تعليق التدريبات الأمريكية الكورية الجنوبية وإطلاق الصواريخ فـــي سَوَّلَ فـــي آن واحد.

مـــن جهة أخرى انتقد الدبلوماسي الروسي موقف إدارة الـــرئيس #الـــرئيس الامريكي مـــن الصفقة النووية مع إيران، قائلا إن انهيار هذه الصفقة سوف يكون "كارثة حقيقية".

وتـابع أن موسكو قلقة مـــن صنع أسلحة حديثة بالقرب مـــن حدود روسيــــا، إلا أن الجانب الروسي يعترف بحق إيران فـــي تطوير برنامجها الصاروخي. وأَلْمَحَ أوليانوف إلى أن هذا البرنامج لن يمثل تهديدا للولايات المتحدة فـــي "المستقبل المنظور".

المصدر: "تاس"

المصدر : جي بي سي نيوز