"نائب كردي": "كردستان" ينتظر موقفا من "العبادي" بشأن استئناف الحوار
"نائب كردي": "كردستان" ينتظر موقفا من "العبادي" بشأن استئناف الحوار

ذكــر محسن السعدون، نائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، بزعامة الـــرئيس السابق للإقليم، مسعود بارزاني، فـــي البرلمان العراقي، اليوم، إن إقليم "كردستان" ينتظر موقفا مـــن رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، بـــشأن رغبة أربيل فـــي استئناف الحوار مع بغداد، لحسم الملفات العالقة.

وتـابع لوكالة "الأناضول" التركية للأنباء، أن الإقليم من خلال أكثر مـــن مرة عن رغبته ببدء حوار مع الحكومة الاتحادية، لحسم الخلافات العالقة، وإنهاء بعض الإجراءات التي فرضتها بغداد على الإقليم، ومنها إغلاق المطارات وإيقاف العمل بالمنافذ الحدودية بشكل شبه تام، ما أثر مباشرة على سكان الإقليم.

وبين وأظهـــر "السعدون": "رئيس الوزراء لم يصـرح موقفه حتى الآن بـــشأن بدء الحوار، والإقليم ينتظر هذا الموقف لغرض تسوية الخلافات"، مضيفا: "الكرد يجهلون الأسباب وراء عدم موافقة بغداد حتى الآن على استئناف الحوار".

وأَلْمَحَ النائب عن "الحزب الديمقراطي الكردستاني"، إلى أن العبادي يرى أن الإجراءات التي اتخذها تجاه الإقليم تقع ضمن مسؤولياته الدستورية، والإقليم يرى أنه مـــن الناحية الدستورية توجد ملفات مشتركة لا يمكن حسمها مـــن طرف واحد، بل بالتنسيق أوضح بغداد وأربيل، ورأى، أن بدء الحوار بحاجة إلى جهة محايدة، مثل الأمم المتحدة، لغرض تسوية جميع الملفات.

 

 

المصدر : الوطن