حكومة صنعـاء:دماء«صالح» يجب أن تكون بذرة لتوحيد المؤتمر
حكومة صنعـاء:دماء«صالح» يجب أن تكون بذرة لتوحيد المؤتمر

فـــي أول تعليق للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا على مصـرع رئيس اليمن السابق، علي عبد الله صالح، اعتبر المتحدث باسمها، راجح بادي، أن هذا الحادث يجب أن يؤدي إلى التصعيد ضد الحوثيين.

وذكـر بادي، فـــي كلمة ألقاها اليوم الاثنين، إن "عدو اليمن أصبح اليوم واضحا" بعد مصـرع صالح على يد الحوثيين.

وتـابع أن "دماء صالح يجب أن تكون بذرة لتوحيد المؤتمر الشعبي العام"، الذي كـــان يتزعمه الـــرئيس اليمني السابق، داعيا قيادات الحزب "لتشكيل جبهة موحدة ضد الانقلابيين".

وأَلْمَحَ إلى أن مصـرع صالح هو "يوم لتوحيد كل اليمنيين ضد ميليشيات الانقلاب"، معتبرا أن النهائية "لا تجيد سوى الإرهاب".

وذكـر إن قتل صالح مـــن قبل الحوثيين "يندرج ضمن سلسلة إجرامهم"، مؤكدا أن "لا حل فـــي اليمن سوى باستعادة الحكومة الشرعية".

وفي غضون ذلك فقد كانت وزارة الداخلية التابعة لجماعة "أنصار الله" الحوثية صـرحت، فـــي وقـــت ســـابق مـــن اليوم، عن مصـرع الـــرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، وعدد كبير مـــن أنصاره، ووضع نهاية للأزمة المسلحة فـــي صنعاء.

مِنْ ناحيتة، أكد حزب "المؤتمر الشعبي العام"، الذي كـــان يتزعمه صالح، مصـرع الـــرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.

المصدر : المصريون