"عباس" يحث البابا على التدخل لعدم نقل سفارة أمريكا للقدس
"عباس" يحث البابا على التدخل لعدم نقل سفارة أمريكا للقدس

حث الـــرئيس الفلسطيني #رئيس فلسطين، اليوم الثلاثاء، بابا الفاتيكان فرنسيس، بالإضافة إلى عدد مـــن قادة الدول على التدخل لثني الـــرئيس الأمريكي #الـــرئيس الامريكي، عن اتخاذ قرار بنقل سفارة بلاده للقدس.

وذكـر نبيل أبو ردينة، المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية، لرويترز ، إن "عباس"، حث البابا فرنسيس والرئيسين الروسي والفرنسي والعاهل الأردني على التدخل للوقوف حائلا ضد نية ترامب المعلنة نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وأضــاف: "الـــرئيس أبو مازن أجرى اليوم سلسلة اتصالات هامة مع الـــرئيس بوتين ومع بابا الفاتيكان ومع الملك عبد الله ومع الـــرئيس الفرنسي ماكرون وفي غضون ذلك فقد كــــان موقفه واضحا القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين وفق قرارات الشرعية الدولية والشرعية العربية وفق القانون الدولي".

وتـابع أن عباس لم يتم إبلاغه بموعد النقل المزمع للسفارة مـــن تل أبيب إلى القدس.

يأتي ذلك على خلفية حديث مسؤولين أمريكيين، الجمعة السَّابِقَةُ، عن أن الـــرئيس ترامب يعتزم الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل فـــي خطاب يلقيه غدا الأربعاء، بحسب وكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية سَنَة 1967، وفي غضون ذلك الأمر فقد أَوْضَح لاحقًا ضمها إلى إسرائيل وتوحيدها مع الجزء الغربي، معتبرة إياها "عاصمة موحدة وأبدية لها"، وهو ما يرفض المجتمع الدولي الاعتراف به.

وفي غضون ذلك فقد كــــان ترامب وعد خلال حملته الانتخابية بنقل السفارة إلى القدس، وكرر فـــي أكثر مـــن مناسبة أن الأمر مرتبط بالتوقيت فقط.

ومنذ قرار الكونجرس الأمريكي، سَنَة 1995، نقل السفارة إلى القدس، دأب الرؤساء المتعاقبون على توقيع قرارات بتأجيل تنفيذ القرار لمدة 6 شهور. 

المصدر : المصريون