بعد اتهامه بالتحرش.. استقالة أقدم عضو في الكونجرس الأمريكي
بعد اتهامه بالتحرش.. استقالة أقدم عضو في الكونجرس الأمريكي

تواصل – سامر محمد:

قالت صحيفة “الولايات المتحدة الأمريكيـه بوست” الأمريكية: “إن “جون كونيرز” المنتمي للحزب الديمقراطي وأقدم عضو فـــي الكونجرس اضطر للاستقالة بعد سلسلة مـــن الاتهامات ضده بالتحرش الجنسي”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “كونيرز” حمل الآن لقبين فهو أقدم عضو فـــي الكونجرس وأصبح الآن أول عضو يستقيل فـــي وقـــت يواجه فيه “الكابيتول هيل” بمجلسيه الكونجرس والشيوخ ادعاءات بارتكاب عدد مـــن أعضائهما للتحرش وسوء السلوك.

وَنَوَّهْتِ إلى أن “كونيرز” مثل دائرته الانتخابية لمدة 54 عاما، واستجاب للضغوط المتصاعدة مـــن قبل القادة الديمقراطيين الذين دعوه للاستقالة بعد تنامي أعداد النساء اللائي عملن معه فـــي الماضي واللائي اتهمنه بالتحرش بهن وسوء معاملتهن.

وتحدثت الصحيفة عن أن “كونيرز” صـرح مـــن المستشفى استقالته، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ صـرح دعمه لابنه فـــي الانتخابات الْمُقْبِلَةُ على مقعده الشاغر، فـــي وقـــت صـرح فيه عضو آخر مـــن نفس الأسرة عن نيته الترشح على نفس المقعد.

واعتبرت شبكة “بلومبيرج” الأمريكية أن استقالة “كونيرز” تنهي تحقيقا مـــن قبل لجنة الأخلاق والقيم فـــي الكونجرس بـــشأن الاتهامات الموجهة ضده لأن اللجنة ليس لديها سلطة على غير الأعضاء.

وأضافت أن “كونيرز” انتخب لأول مرة فـــي 1964م، وفي غضون ذلك فقد كــــان أول عضو مـــن السود يخدم فـــي اللجنة القضائية بالكونجرس.

المصدر : تواصل