"ترامب" يهدد بوقف المساعدات عن باكستان
"ترامب" يهدد بوقف المساعدات عن باكستان

لوح الـــرئيس الأمريكي #الـــرئيس الامريكي، الاثنين بوقف المساعدات الخارجية عن باكستان، متهما إسلام أباد بإيواء متطرفين والكذب بهذا الشأن.

وذكـر ترامب فـــي أول تغريدة لـــه فـــي 2018، "إن الولايات المتحدة وبحماقة أعطت باكستان، أكثر مـــن 33 مليار دولار مـــن المساعدات، فـــي السنوات الـ15 النهائية، بينما هم لم يعطوننا سوى أكاذيب، وخداع معتقدين بـــأن قادتنا أغبياء"، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وتـابع "يقدمون ملاذا آمنا للارهابيين، الذين نتعقبهم فـــي أفغانستان، دون مساعدة تذكر، انتهى الأمر".

وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت صحيفة واشنطـن تايمز الأسبوع الماضي، إن إدارة ترامب تدرس جديا وقف مبلغ 255 مليون دولار مـــن المساعدات المتأخرة، أساسا لإسلام أباد، بسبب عدم تشديدها الإجراءات ضد المجموعات الإرهابية فـــي باكستان.

وتدهورت العلاقات الأمريكية الباكستانية، خلال عهد ترامب الذي صـرح فـــي أغسطس أن "باكستان غالبا ما تقدم ملاذا آمنا للذين ينشرون الفوضى والعنف والإرهاب".

وفي غضون ذلك فقد كــــان ترامب ألمح فـــي وقـــت ســـابق، الشهر الماضي إلى احتمال وقف المساعدات نهائيا.

وذكـر خلال الإعلان عن استراتيجيته، للأمن القومي "نقدم دفعات ضخمة كل سَنَة إلى باكستان، يتعين عليهم مساعدتنا".

وفي غضون ذلك فقد كــــان نائب الـــرئيس مايك بنس، ذكــر خلال تفقده القوات الأمريكية فـــي أفغانستان الأسبوع الماضي "إن الـــرئيس ترامب قد نَبِهَةُ باكستان مـــن ذلك".

وتنفي إسلام أباد من خلال أستمرار الاتهامات لها بالتغاضي، عن العمليات المسلحة منتقدة الولايات المتحدة لتجاهلها، آلاف الذين قتلوا على أراضيها والمليارات، التي أنفقت على محاربة المتطرفين.

المصدر : الوطن