بـاريس "قلقة" من إزدياد أعداد ضحايا وموقوفي الاحتجاجات في طـهـران
بـاريس "قلقة" من إزدياد أعداد ضحايا وموقوفي الاحتجاجات في طـهـران

الحياة المصرية :- أَبَانَت الخارجية الفرنسية، اليوم الثلاثاء، عن قلقها إزاء زِيَادَةُ أعداد الضحايا والموقوفين على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها مدن إيرانية منذ الخميس الماضي.

وقالت الوزارة فـــي بيان إن فرنسا تتابع الاحتجاجات عن كثب، وتشدد على ضرورة ضمان حرية التظاهر للشعب الإيراني.

وتـابع البيان أن باريس "تعرب عن عميق قلقها بسبب عدد المعتقلين الضَّخْمُ وَالشَّاسِعُ والارتفاع فـــي أعداد الضحايا".

وشدد على أن الاحتجاجات وضمان حقوق الإنسان ستكون مـــن الآن فصاعدًا فـــي طليعة القضايا المدرجة على جدول الأعمال فـــي المحادثات مع الحكومة الإيرانية.

وتشهد إيران، منذ الخميس الماضي، مظاهرات بدأت فـــي مدينتي مشهد وكاشمر (شمال شرق)؛ احتجاجا على غلاء المعيشة، وتحولت بينما بعد إلى مظاهرات تطلق شعارات سياسية وامتدت لاحقًا لتشمل مناطق مختلفة، مـــن بينها العاصمة طهران.

وبلغت حصيلة قتلى المظاهرات حتى اليوم 23 مدنيا، بينما أوقفت السطات الإيرانية أكثر مـــن 500 مـــن المشاركين فـــي الاحتجاجات، وفق بيانات رسمية، وأخبار تناقلتها وسائل إعلام محلية.

 وكـــالات 

المصدر : جي بي سي نيوز