رئيس المحكمة الثورية الإيرانية يهدد المتظاهرين المعتقلين بالإعدام
رئيس المحكمة الثورية الإيرانية يهدد المتظاهرين المعتقلين بالإعدام

هدد رئيس المحكمة الثورية فـــي طهران المحتجين المعتقلين، بأنهم قد يواجهون جَزَاء الإعدام عندما يحاكمون، وَفْقَاً لتقارير إخبارية، فـــي خطوة اعتبرها مراقبون أنها تهدف إلى ترويع المتظاهرين.

ونقلت وكالة أخبار ‘‘تسنيم‘‘ الإيرانية شبه الرسمية عن القاضي، والذي يدعى موسى غضنفر أبادي، قوله: “مـــن الواضح أن إحدى التهم الموجهة إليهم يمكن أن تكون الحرابة، أو شَنّ حرب ضد الله”، وهي جريمة عقوبتها الإعدام فـــي إيران.

ونقل عن غضنفر أبادي قوله: ‘‘إن بعض المحتجين سيحاكمون قَرِيبَاً بِتُهْمَة العمل ضد الأمـــن القومي، وتدمير الممتلكات العامة‘‘.

وبِحَسَبِ وكـــالات أخبار، فإن الســـلطات الإيرانية اعتقلت أكثر مـــن 450 شَخْصَاً فـــي طهران، خلال ثلاثة أَيَّام فقط.

وفي غضون ذلك فقد كانت التظاهرات قد بدأت الخميس فـــي مدينة مشهد؛ احْتِجَاجاً على متاعبَ اقْتِصَادِيَّة، وامتدت مُنْذُ ذلك الحين إلى عدد مـــن المدن، ولم تتوفر أَرْقَام عن عدد المتظاهرين المعتقلين فـــي هذه المدن.

المصدر : تواصل