«الصحة العالمية»: 4سبعون مصابا بالدفتيريا في صنعـاء ووفاة 46 حالة
«الصحة العالمية»: 4سبعون مصابا بالدفتيريا في صنعـاء ووفاة 46 حالة

بَيْنَت وَاِظْهَرْت منظمة الصحة العالمية، أن عدد المصابين بمرض الدفتيريا باليمن تجاوز 470 شخصا، مشيرة إلى أن المرض يفتك بواحد مـــن كل عشرة أفراد، بينما وصفت الأمم المتحدة الوضع باليمن بأنه “أسوأ أزمة إنسانية فـــي العالم حيث يعيش ثمانية ملايين شخص على شفا المجاعة”.

 ونقلت وكالة “رويترز” عن طارق جاسرفيتش، المتحدث باسم منظمة الصحة، قوله ‘‘إن محافظتي إب والحديدة أكثر المحافظات اليمنية إصابة بالدفتيريا، والتي تنتشر عدواها عن طريق التنفس ومخالطة المرضى‘‘ مضيفا أن معدل الوفيات الكلي عشرة فـــي المئة“ وأن 46 حالة وفاة رصددت حتى الثاني مـــن يناير هذا الشهر”.

ونفى التحالف العربي من اجل تَدْعِيمُ الشرعية، الذي تقوده المملكة، مزاعم أشارت إلى منعه دخول المساعدات الإنسانية والإمدادات الأساسية.

ويترافق تفشي الدفتيريا التي يمكن مكافحتها مـــن خلال التطعيمات،‭ ‬مع انتشار المجاعة ومع واحد مـــن أسوأ حالات تفشي الكوليرا المسجلة إذ يزيد عدد المصابين عن المليون بينما وصلت الوفيات 2227 منذ أبريل نيسان الماضي.

وقدمت منظمة الصحة، وهي إحدى وكـــالات الأمم المتحدة، المضادات الحيوية وأدوية الوقاية مـــن الدفتيريا إلى المناطق المتضررة، وهي تساعد فـــي إقامة مراكز للعلاج.

والنظام الصحي اليمني منهار فعليا فـــي ظل النقص الحاد فـــي الإمدادات الطبية وانخفاض معدلات التطعيم، ولم يتقاض معظم العاملين فـــي هذا القطاع مرتباتهم فـــي فترة الحرب.

المصدر : تواصل