المنطقة الأوروبية: علاقاتنا مع تركيا تستند إلى شراكة وثيقة
المنطقة الأوروبية: علاقاتنا مع تركيا تستند إلى شراكة وثيقة

الحياة المصرية :- صـرح الاتحاد الأوروبي أن علاقاته مع تركيا تستند إلى شراكة وثيقة، وأن الطرفين يلتزمان بما يقع على عاتقهما بخصوص اتفاقية الهجرة المبرمة بينهما.

وقالت مينا أندريفا المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية، فـــي مؤتمر صحفي اليوم الخميس، إن الاتحاد الأوروبي يبدي أهمية للتعاون الاستراتيجي مع تركيا فـــي العديد مـــن المجالات بدءا مـــن الأمـــن وانتهاء بمسألة الهجرة.

وأشارت إلى أن رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، أجرى مباحثات مع الـــرئيس التركي رجب طيب أردوغان فـــي وقـــت ســـابق، مؤكدة أن الجانبين يقومان بما يقع على عاتقهما بخصوص اتفاقية الهجرة.

وأردفت "علاقاتنا تستند إلى شراكة وثيقة، ونرغب بمواصلتها فـــي الاتجاه ذاته".

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة التركية والاتحاد الأوروبي توصلا فـــي 18 آذار / مارس 2016 فـــي العاصمة البلجيكية بروكسل، إلى ثلاث اتفاقيات مرتبطة ببعضها بعضا حول الهجرة، وإعادة قبول اللاجئين، وإلغاء تأشيرة الدخول للمواطنين الأتراك، والتزمت أنقرة بما يجب عليها بخصوص الاتفاقين الأولين، فـــي حين لم يقم الاتحاد الأوروبي بعد بما يجب عليه بخصوص إلغاء التأشيرة.

الاناضول 

المصدر : جي بي سي نيوز