جدل ساخن بواشنطن عن كتاب «النار والغضب في بيت ترامب الأبيض»
جدل ساخن بواشنطن عن كتاب «النار والغضب في بيت ترامب الأبيض»

طالب مؤلف وناشرو كتاب “النار والغضب فـــي بيت ترامب الأبيض مـــن الداخل”، والذي يتضمن مـــعلومات مثيرة حول الـــرئيس الأمريكي #الـــرئيس الامريكي، التعجيل فـــي موعد إِصْدَار الكتاب إلى اليوم الْجُمُعَة بَدَلاً مـــن الثلاثاء القادم؛ من أجل مواجهة مَا أسماه بـ” محاولات منعه مـــن قبل محاميي ترامب”.

وطبقاً لـ “بي بي سي”، حاول محامو الـــرئيس الأمْرِيكي #الـــرئيس الامريكي منع كتـب الكتاب، الذي يتضمن مَا يصفه المؤلف بمعلومات سرية عن ترامب وعائلته.

وقَالَتْ صَحِيفَة “الولايات المتحدة الأمريكيـه بوست” الأمريكية، إن محامين عن ترامب أرسلوا إِنْذَاراً لمؤلف الكتاب، الصحفي مايكل وولف، والشركة الناشرة، محذرين مـــن مقاضاتهما بتهمتي السب والتشهير بحق ترامب وقام بالنشر مـــعلومات مضللة فِي حَالِ كتـب الكتاب يوم الثلاثاء القادم.

الكتاب بني معلوماته على أكثر مـــن 200 مقابلة، عما وصفه المؤلف عن عدم استمتاع ترامب بمراسم أداء اليمن، وعن شعوره بالفزع مـــن البيت الأبيض، وطموح ابنته إيفانكا فـــي تولي منصب الرئاسة، واتهام كبير مساعدي ترامب السابق، ستيفين بانون، لترامب وصهره جارد كوشنر بارتكاب خيانة للوطن لاجتماعهما المزعوم مع محام روسي فـــي برج ترامب بمدينة واشنطـن خلال الحملة الانتخابية.

المصدر : تواصل