المعارضة : 50 قتيلا و3 ألاف معتقل منذ بدء الاحتجاجات الايرانية
المعارضة : 50 قتيلا و3 ألاف معتقل منذ بدء الاحتجاجات الايرانية

5 يناير 2018 | 5:59 مساءً

بَيْنَت وَاِظْهَرْت مصادر فـــي المعارضة الإيرانية، الجمعة، أن عدد قتلى الاحتجاجات، التي تشهدها عدة مدن فـــي البلاد منذ أيام، ارتفع إلى 50 شخصا، وكشفت وبينـت أن هناك نحو 3 آلاف معتقل فـــي سجون النظام الإيراني، منذ بدء الاحتجاجات.

واندلعت المظاهرات فـــي طهران، الخميس قبل الماضي، احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية للمواطنين وارتفاع نسبة البطالة وتفشي الفساد، لكنها ووجهت برصاص قوات الأمـــن، مدعومة بمقاتلي الحرس الثوري الإيراني.

ويقول المحتجون إنهم “ملوا مـــن الشعارات الرسمية المناهضة للغرب”، وإنه “آن أوان رحيل الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي وحكومة الـــرئيس حسن روحاني”.

ويشارك فـــي المظاهرات أفراد مـــن أبناء الطبقة العاملة، لكنها بدأت كذلك فـــي اجتذاب أبناء الطبقة الوسطى التي كانت عماد احتجاجات مطالبة بالإصلاح سَنَة 2009، اندلعت بعد الانتخابات الرئاسية.

والأربعاء، ذكــر الحرس الثوري إنه كتـب قوات فـــي 3 أقاليم لإخماد الاضطرابات فـــي المناطق، التي رَأَئت أكبر احتجاجات، بينما عرض قائد الجيش، عبدالرحيم موسوي، مساعدة الشرطة فـــي إخماد الاحتجاجات.

 

2018-01-05

ايران-مظاهرات

بَيْنَت وَاِظْهَرْت مصادر فـــي المعارضة الإيرانية، الجمعة، أن عدد قتلى الاحتجاجات، التي تشهدها عدة مدن فـــي البلاد منذ أيام، ارتفع إلى 50 شخصا، وكشفت وبينـت أن هناك نحو 3 آلاف معتقل فـــي سجون النظام الإيراني، منذ بدء الاحتجاجات.

واندلعت المظاهرات فـــي طهران، الخميس قبل الماضي، احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية للمواطنين وارتفاع نسبة البطالة وتفشي الفساد، لكنها ووجهت برصاص قوات الأمـــن، مدعومة بمقاتلي الحرس الثوري الإيراني.

ويقول المحتجون إنهم “ملوا مـــن الشعارات الرسمية المناهضة للغرب”، وإنه “آن أوان رحيل الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي وحكومة الـــرئيس حسن روحاني”.

ويشارك فـــي المظاهرات أفراد مـــن أبناء الطبقة العاملة، لكنها بدأت كذلك فـــي اجتذاب أبناء الطبقة الوسطى التي كانت عماد احتجاجات مطالبة بالإصلاح سَنَة 2009، اندلعت بعد الانتخابات الرئاسية.

والأربعاء، ذكــر الحرس الثوري إنه كتـب قوات فـــي 3 أقاليم لإخماد الاضطرابات فـــي المناطق، التي رَأَئت أكبر احتجاجات، بينما عرض قائد الجيش، عبدالرحيم موسوي، مساعدة الشرطة فـــي إخماد الاحتجاجات.

 

المصدر : وكالة أنباء أونا