رئيس وزراء بولندا يُدين هجوما عنصريا استهدف طفلة تركية في وارسو
رئيس وزراء بولندا يُدين هجوما عنصريا استهدف طفلة تركية في وارسو

أَبَانَ رئيس الوزراء البولندي، ماتيوس موراويكي، عن إدانته لهجوم عنصري استهدف طفلة تركية، 14 سَنَةًا، وأسفر عن إصابتها، فـــي العاصمة وارسو.

وذكـر "موراويكي"، فـــي تغريدة من خلال صفحته بموقع "Twitter تويتـر": "لا مكان للعنصرية فـــي بولندا"، مشيرًا إلى أن حكومته ستتخذ جميع الإجراءات لجعل بولندا "آمنة للجميع"، وفق تعبيره.

مـــن جهته، ذكــر وزير الداخلية البولندي، ماريوس بلازكزاك، فـــي تغريدة من خلال "Twitter تويتـر"، إنه أَبْرَزَ تعليمات لقوات الأمـــن مـــن أجل التحقيق فـــي الهجوم العنصري الذي استهدف الطفلة.

وقالت مصادر فـــي السفارة التركية لدى وارسو، إن طفلة تركية تبلغ مـــن العمر 14 سَنَةًا، تعرضت لهجوم عنصري دَفَعَ إلى إصابتها بجروح.

وقالت المصادر الدبلوماسية، إن والد الطفلة نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم، مؤكدة أن الشرطة البولندية فتحت تحقيقًا فـــي الهجوم العنصري، إلا أنها لم تتمكن بعد مـــن القبض على الفاعل.

المصدر : الوطن