"ماكرون" يعرض على "أردوغان" الشراكة مع المنطقة الأوروبية
"ماكرون" يعرض على "أردوغان" الشراكة مع المنطقة الأوروبية

عرض الـــرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الجمعة، على نظيره التركي رجب طيب أردوغان "شراكة" مع الاتحاد الأوروبي، تكون بديلا عن سعي أنقرة للعضوية الكاملة فـــي الاتحاد، فـــي حين لم يخف أردوغان "تعب" بلاده مـــن الانتظار.

وبين وأظهـــر "ماكرون"، فـــي مؤتمر صحفي عقده مع أردوغان فـــي قصر الإليزيه فـــي ختام لقـاء بينهما، أنه "إنما أراد باقتراحه هذا الخروج مـــن النفق".

وذكـر الإليزيه إن "النقاش كـــان صريحا للغاية" أوضح الاثنين اللذين لم يخفيا خلافهما حول وضع حقوق الإنسان فـــي تركيا، خصوصا بعد الانقلاب الفاشل سَنَة 2016.

إلا أنهما أشادا بتعاون بلديهما فـــي مجال " الْقَضَاءُ عَلِيَّ الأرهـاب"، ووصف ماكرون هذا التعاون بـ"الاستراتيجي والنوعي".

مـــن جهته وفي السياق نفسه اعتبر ماكرون أنه مـــن "الواضح أن التطورات النهائية" فـــي تركيا فـــي مجال حقوق الإنسان تستبعد تماما أي "تقدم" فـــي مُحَادَثَاتُ الانضمام.

وانطلاقا مـــن هذا الواقع دعا ماكرون إلى "إعادة التفكير بهذه العلاقة ليس فـــي إطـــار عملية انضمام بل ربما فـــي إطـــار تعاون وشراكة، للحفاظ على ارتباط تركيا والشعب التركي بأوروبا، والعمل على جعل مستقبله مبنيا على التطلع إلى أوروبا ومع أوروبا".

المصدر : الوطن