المحكمة العليا الروسية ترفض استئناف نافالني في منعه من الترشح للرئاسة
المحكمة العليا الروسية ترفض استئناف نافالني في منعه من الترشح للرئاسة

رفضت المحكمة العليا الـــروسية اليوم السبت استئنافا تقدم به السياسي المعارض اليكسي نافالني ضد قرار منعه مـــن الترشح للانتخابات الرئاسية ضد #الـــرئيس الروسي.

وأيدت المحكمة العليا فـــي 31 ديسمبر قرار اللجنة الانتخابية المركزية رفض ملف ترشح نافالني بسبب ادانته بتهمة اختلاس مثيرة للجدل ذكــر المعارض انها "مفبركة".

ويتوقع ان يُتَوِّجُ بوتين بولاية رئاسية رابعة فـــي الانتخابات المرتقبة فـــي مارس لا سيما وأن منافسيه لا يتمتعون بحجم سياسي فاعل، مما يجعل فترة حكمه الاطول فـــي روسيــــا منذ الدكتاتور جوزيف ستالين.

وقالت وكـــالات الانباء الـــروسية ان فريق حملة نافالني الانتخابية سيواصل مساعيه لابطال قرار المنع.

وذكـر ايفان جدانوف ممثل نافالني لوكالة انترفاكس للانباء "سنستأنف قرار المحكمة العليا اليوم امام المحكمة الدستورية الـــروسية".

وتـابع "نظريا، لا يزال امام نافالني فرصة للمشاركة فـــي الانتخابات، لكنها فـــي الواقع ضئيلة".

وقام نافالني فـــي الاشهر الاخيرة بحملات انتخابية فـــي انحاء روسيــــا، وذكـر فـــي وقـــت ســـابق امام اللجنة الانتخابية المركزية ان منعه مـــن المشاركة سيجعل الانتخابات غير شرعية.

وردا على قرار منعه مـــن الترشح دعا نافالني (41 عاما) الى مقاطعة الانتخابات.

وتمكن نافالني مستعينا بمدونته الالكترونية وموقع يوتيوب مـــن رفع شعارات مكافحة الفساد والدعوة الى تظاهرات حاشدة فـــي انحاء روسيــــا العام الماضي، شاركت فيها اعداد كبيرة مـــن الشباب.

ودعا مؤيديه الى النزول الى الشارع فـــي 28 يناير.

ولا يشير بوتين ولا اي قَائِد روسي بارز الى نافالني بالاسم.

المصدر : الوطن