رئيس فنزويلا لـ"ترامب": "صبري أوشك على النفاد"
رئيس فنزويلا لـ"ترامب": "صبري أوشك على النفاد"

ذكـــرت صحيفة "لاربرينسا" الإسبانية أن رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو أَبَانَ عن استيائه بعد إعلان الولايات المتحدة فرض جَزَاءات على أربعة جنرالات فنزوليين فـــى الخدمة أو متقاعدين لاتهامهم بالفساد وممارسة القمع

 وذكـر: "صبرى أوشك على النفاد حيال حكومة الـــرئيس الأمريكي #الـــرئيس الامريكي الإمبريالية" التى وصفها بأنها "حكومة معتدية".

وأعتبر مادورو أن هذه العقوبات وعقوبات أخرى فرضت على كراكاس هى "ابتزاز" مـــن قبل الولايات المتحدة الأمريكيـه، وتـابع "يبعثون لنا رسالة: سنستمر فـــى فرض جَزَاءات عليكم حتى تخضعوا لحكومة الولايات المتحدة، وحينها سنرفع العقوبات".

وانتقد وزير الخارجية الفنزويلى خورخى اريازا مـــن جهته العقوبات الأمريكية، فكتب فـــى تغريدة على Twitter تويتـر أن الجيش الفنزويلى "لن يخضع أبدا إلى أى سلطة خارجية، وبالتأكيد ليس إلى القوات الإمبريالية والعدائية التابعة لحكومة #الـــرئيس الامريكي المتسلطة".

وأشارت الصحيفة إلى أن الخزانة الأمريكية صـرحت فـــى وقـــت ســـابق فرض جَزَاءات على أربعة جنرالات فنزويليين فـــى الخدمة أو متقاعدين، بتهم الفساد وممارسة القمع فـــى عهد مادورو، منددة ب"نظامه القمعى".

واعتبر وزير الخزانة الأمريكي ستيف منوتشين أن هذه العقوبات تؤكد "عزم الولايات المتحدة على محاسبة مادورو وآخرين انخرطوا فـــى الفساد فـــى فنزويلا".

ولن يتمكن الأشخاص الذين تستهدفهم العقوبات مـــن القيام بمبادلات تجارية مع أمريكيين، بينما سوف يتم تجميد أى ممتلكات وأموال لهم فـــى الولايات المتحدة، وبعد موجة مـــن التظاهرات تخللتها أعمال عنف فـــى فنزويلا، صعدت الولايات المتحدة لهجتها منذ صيف 2017 ضد نظام "الديكتاتور" مادورو وفرضت مجموعات مـــن العقوبات على البلاد.

المصدر : المصريون