مسؤول برلماني ألماني ينَاشَدَ  بتَخْصِيص  فترة تولي منصب المستشارية بولايتين
مسؤول برلماني ألماني ينَاشَدَ بتَخْصِيص فترة تولي منصب المستشارية بولايتين

الحياة المصرية :- طالب توماس أوبرمان، نائب رئيس البرلمان الألماني، الأحد، بتحديد فترة تولي منصب المستشار الألماني، بولايتين تشريعيتين كحد أقصى.

وفي تصريحات لصحيفة "دي فيلت" الألمانية (خاصة)، ذكــر أوبرمان، المنحدر مـــن الحزب الاشتراكي الديمقراطي (يسار وسط)، إن "المستشارية المهمة الأصعب فـــي ألمانيا، بفارق شاسع عن بقية المهام"، دون توضيح. 

وأضــاف: "يجب تحديد فترة تولي منصب المستشار بولايتين تشريعيتين كحد أقصى".

وتـابع: " كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يجب زيادة مدة الولاية التشريعية الواحدة مـــن 4 سنوات في الوقت الحالي إلى خمس سنوات"، وبالتالي تكون الفترة القصوى لتولي منصب المستشار، وفق مقترح أوبرمان، 10 سنوات.

واعتبر أن مقترحه "تتطلبه الديمقراطية"، متمنيا أن تجد المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل خلال فترة ولايتها التشريعية الحالية، "اللحظة المناسبة التي تتخلى فيها عن منصبها".

وتحكم ميركل، زعيمة الاتحاد المسيحي (يمين وسط) ألمانيا منذ سَنَة 2005؛ حيث قادت الحكومة خلال 3 دورات تشريعية، وتخوض في الوقت الحالي محادثات مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي، لتشكيل حكومة جديدة للبلاد تمكنها مـــن البقاء فـــي منصبها لولاية رابعة تنتهي فـــي 2021.

وفي غضون ذلك فقد كانت البداية الولاية التشريعيةً الحالية للبرلمان الألماني أواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بعد أقل مـــن شهر مـــن الانتخابات التي جرت فـــي 24 سبتمبر/أيلول الماضي، ومن المنتظـر أن تنتهي الولاية فـــي صيف 2021.

وكـــالات 

المصدر : جي بي سي نيوز