24 ألف محاولة من "العموم البريطاني" لدخول مواقع إباحية
24 ألف محاولة من "العموم البريطاني" لدخول مواقع إباحية

أفادت صحيفة "الجارديان" بتسجيل أكثر مـــن 24 ألف محاولة فـــي البرلمان البريطاني للدخول إلى المواقع الإباحية فـــي الإنترنت، خلال الفترة مـــن يونيو إلى أكتوبر 2017.

وقالت الصحيفة إنه يجري يوميا مـــن أجـــهزة الكمبيوتر والأجهزة الإلكترونية الأخرى الموصولة بشبكة البرلمان، إرسال حوالي 160 طلبا من أجل زياراة مواقع "للبالغين" فـــي الإنترنت.

ولكن المسئولين عن إمكانية الوصول إلى شبكة الإنترنت فـــي البرلمان البريطاني، أكدوا أن غالبية المحاولات كانت غير مقصودة، وشددوا على حظر الوصول إلى المواقع الإباحية عن طريق الشبكة البرلمانية.

وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت الصحيفة أن كتـب هذه المعطيات والأرقام حدث على خلفية فضيحة جنسية: فـــي 21 ديسمبر مـــن العام الماضي، استقال داميان جرين مـــن منصب رئيس جهاز الحكومة البريطانية، أي عمليا النائب الفعلي لرئيسة الوزراء تيريزا ماي، وذلك بعد أن عثرت الشرطة على مواد إباحية فـــي كمبيوتره بموقع العمل.

مـــن جانبه أنكر جرين التهمة، وذكـر إن تصريحات الشرطة "مضللة" وشدد على عدم نسخه ومشاهدته لأية مواد محظورة.

وفي يوم 1 نوفمبر الماضي ترك وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون منصبه، بعد اتهامه بالتحرش بصحفية، وبعد ثمانية أيام مـــن ذلك استقالت وزيرة التنمية الدولية بريتي باتل بعد أن تم اتهامها بخلوات سرية مع سياسيين إسرائيليين.

المصدر : المصريون