المعارضة السودانية تنـذر الحكومة من قمع مظـاهرات الغلاء
المعارضة السودانية تنـذر الحكومة من قمع مظـاهرات الغلاء

نَبِهَةُ حزب الأمة المعارض الحكومة السودانية مـــن قمع المظاهرات ضد الغلاء بالعنف وتكرار ما حدث فـــي سبتمبر 2013، بينما وصل جهاز الأمـــن والمخابرات، اليوم، مصادرة الصحف التي تركز على عكس تذمر الشارع، وفق ما نقل موقع "سودان تريبيون" السوداني.

ومنذ الجمعة والسبت الماضيين بدأت احتجاجات متفرقة فـــي العاصمة الخرطوم وولايتي الجزيرة وسنار أواسط البلاد تنديدا بالغلاء وارتفاع الأسعار، وامتدت الاحتجاجات يوم الأحد إلى نيالا والجنينة بإقليم دارفور، ما أسفر عن سقوط قتيل هناك.

وصــرح حزب الأمة القومي، دعمه وتأييده للتظاهرات السلمية فـــي الشارع، داعيا لمقاومة "ميزانية الإفقار والجوع بشتى السبل السلمية حتى إسقاطها تماما".

وذكـر الحزب فـــي بيان لمكتبه السياسي أمس:  "يحذر الحزب النظام مـــن التعرض للتظاهرات واستخدام العنف والقهر، ومن مغبة ما حدث فـــي سبتمبر 2013، فحق التظاهر تكفله وتحميه كل القوانين الدولية بل حتي للدستور الذي كتبه النظام بيده".

وفي غضون ذلك فقد كــــان عشرات القتلى قد سقطوا فـــي احتجاجات بعدة مدن بالبلاد على رفع الدعم الحكومي عن الوقود والخبز فـــي سبتمبر 2013.

ولوحت وزارة الداخلية السودانية، الأحد، بالتصدي لأي محاولات "تخريب"، ونوهـت على ضرورة الاستئذان مـــن الســـلطات قبل الانتظام فـــي مظاهرات سلمية.

وشدد حزب الأمة أن "بقاء الـــرئيس #رئيس السودان فـــي الرئاسة، وهو الملاحق دوليا فـــي جرائم لاتسقط بالتقادم، هو بقاء للخيبة والاستمرار فـــي الفشل والتسلط المستمر منذ 28 عاما، فقد آن الأوان أن يرحل".

ودعا لوحدة العمل المعارض وتكوين جبهة قومية عريضة مـــن الأحزاب السياسية والنقابات والقطاعات الحية مـــن الطلاب والشباب والنساء من اجل تَدْعِيمُ تطلعات السودانيين فـــي التغيير.

 

المصدر : الوطن