نيويورك تايمز: طائرات المعارضة السورية الهجومية بدون طيار فاجأت الجيش الروســــي
نيويورك تايمز: طائرات المعارضة السورية الهجومية بدون طيار فاجأت الجيش الروســــي

قالت صحيفة “واشنطـن تايمز” الأمريكية: إنه وعلى الرغم مـــن إعلان روسيــــا عن تصديها لهجوم بـ13 طائرة بدون طيار مسلحة قبل أيام، والتي استهدفت قواعدها الجوية والبحرية الرئيسية فـــي سوريا، قبل أن تتسبب فـــي أي أضرار أو ضحايا، إلا أن الهجوم قد يكون مؤشراً على تصعيد المعارضة السورية المسلحة لهجماتها أتجاه الجيش الروسي الذي تدخل فـــي سوريا فـــي سبتمبر 2015م.

وأشارت صحيفة “واشنطـن تايمز” الأمريكية إلى إعلان روسيــــا فـــي 31 ديسمبر الماضي عن مصـرع اثنين مـــن عسكرييها فـــي هجوم بالقذائف على قاعدة “حميميم” الجوية.

وأضافت الصحيفة أن الجيش الروسي أَنْكَرَ تقارير إعلامية لصحف روســـية تحدثت عن أن 7 طائرات حربية روســـية دُمرت أو تضررت خِلَالَ القصف الذي تعرضت لـــه القاعدة الجوية فـــي 31 ديسمبر الماضي، وذلك على الرغم مـــن انتشار صور على مواقع سوشيال ميديا تُظهر تضرر طائرة حربية وإصابة 10 عسكريين روس.

وأظهرت استطلاعات رأي روســـية حديثة أن الشعب الروسي غير راض عن التواجد العسكري لبلاده فـــي سوريا.

وَنَوَّهْتِ الصحيفة إلى أن 10 طائرات بدون طيار هجومية استهدفت قاعدة حميميم الجوية بينما استهدفت 3 طائرات بدون طيار القاعدة البحرية الـــروسية فـــي طرطوس، وجرى إسقاط 7 طائرات بصواريخ مضادة للطائرات فـــي حين تحطمت أو سقطت 6 طائرات أخرى خارج القاعدة.

واعتبر الجيش الروسي أن الهجوم بتلك الطائرات هو الأول الذي يتم بشكل منسق ضد قواعدها فـــي سوريا، حيث حلقت تلك الطائرات لمسافة 30 ميلاً وجرى توجيهها من خلال وحدة “جي بي إس”، ويُجري الجيش الروسي تحقيقاً لمعرفة كيفية حصول المسلحين على تلك الطائرات.

المصدر : تواصل