تسريب كتاب ترامب على "تويتـــــــــــر"
تسريب كتاب ترامب على "تويتـــــــــــر"

بَيْنَت وَاِظْهَرْت منظمة "ويكيليكس"، فـــى تغريدة على "Twitter تويتـر" تحمل رابطاً للنص الكامل، لكتاب "نار وغضب" للمؤلف مايكل وولف، والذي يشكك فـــي كفاءة الـــرئيس الأمريكي، #الـــرئيس الامريكي، وعلى الفور قامت شركة "جوجل" بحذف الرابط الذي يحوي الملف على "جوجل درايف".

  كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ حذفت "ويكيليكس" التغريدة فـــي وقـــت لاحق بينما أثارت التغريدة، التي نشرت الأحد، الكثير مـــن الغموض حول علاقة "ويكيليكس" بترامب.

وفي غضون ذلك فقد كانت المنظمة قد لعبت دوراً فـــي الانتخابات الرئاسية الأميركية من خلال تسريب آلاف مـــن رسائل البريد الإلكتروني الداخلية للجنة الوطنية للحزب الديمقراطي وجون بودستا، مدير حملة منافسة ترمب، هيلاري كلينتون.
 

ويعود تاريخ تلك الرسائل إلى صيف سَنَة 2016، وسربت قبل أشهر قليلة مـــن الانتخابات التي جرت فـــي 8 نوفمبر 2016.

كذلك مَدَحَ ترمب، خلال حملته الانتخابية، بـ"ويكيليكس". وفي غضون ذلك فقد كانت النهائية موضع تحقيقات مـــن جانب مكتب التحقيقات الفيدرالي والكونغرس حول تدخل روسيــــا فـــي الانتخابات، على اعتبار أن المنظمة ترتبط بعلاقات مع موسكو، وهو ما لم تؤكده أي أدلة.

وفور كتـب تغريدة "ويكيليس"، أصبح كتاب "نار وغضب"، الذي يبلغ سعره 18 دولاراً على موقع "أمازون"، متاحاً مجاناً فـــي نسخة "بي دي إف" على موقع "جوجل درايف"، فـــي انتهاك صريح وعلني لحقوق الملكية الفكرية يشمل "ويكيليكس" وكل مـــن قام بتحميل النسخة المقرصنة.

مـــن جانبه، ذكــر متخصص فـــي حقوق الملكية الفكرية لصحيفة "الولايات المتحدة الأمريكيـه بوست" الأميركية، شايام بالغانيش، أستاذ القانون فـــي جامعة بنسلفانيا، إن ما فعلته منظمة "ويكيليكس" هو ترويج رابط لمادة مقرصنة على "جوجل درايف"، بينما يعتبر مـــن الناحية القانونية قرصنة غير مباشرة.

وأَلْمَحَ بالغانيش إلى أن المسؤولية القانونية تقع فـــي هذه الحال على مـــن قام بنشر الملف الأصلي للكتاب.

وفي غضون ذلك فقد كانت "جوجل" قد أزالت رابط الكتاب مـــن "جوجل درايف" فور علمها بالتسريب. وفي غضون ذلك الأمر فقد أَوْضَح فـــي بيان أن "سياساتنا تمنع توزيع محتوى ينتهك حقوق الملكية الفكرية". 

المصدر : المصريون