لِقَاءَاتُ بين فلسطينيين وجيش الاحتلال غرب نابلس
لِقَاءَاتُ بين فلسطينيين وجيش الاحتلال غرب نابلس

اندلعت مساء الثلاثاء، مواجهات أوضح قوات مـــن الجيش الإسرائيلي وشبانًا فلسطينيين، فـــي بلدة تل غرب نابلس شمالي الضفة الغربية، حسب شهود عيان.

وأفاد شهود عيان فـــي حديث للأناضول، أن الجيش الإسرائيلي أطلق الرصاص الحي، والغاز المسيل للدموع، داخل البلدة، دون الإشارة لوقوع إصابات.

وفي غضون ذلك فقد كــــان الجيش الإسرائيلي اقتحم بلدة صرة، غرب نابلس، بعدما قفل منذٌ قليـــل الطريق الرئيسية المحاذية لها.

وفي السياق، أَبْلَغَ شهود عيان أن مستوطنين مـــن مستوطنة يتسهار، جنوب غرب نابلس، رشقوا منازل ومركبات فلسطينية بالحجارة.

يأتي ذلك عقب مصـرع مستوطن إسرائيلي، فـــي إطلاق نار، قرب مستوطنة "حفات جلعاد"، المحاذية لمدينة نابلس، حسب ما نقلته صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن الجيش الإسرائيلي. 

ونقلت الصحيفة على موقعها الإلكتروني عن الجيش، قوله إنه "تم إطلاق نار مـــن مركبة مسرعة قرب مستوطنة حفات جلعاد، وتم الإبلاغ عن وجود قتبل".

وتشهد معظم المدن الفلسطينية احتجاجات، منذ اعتراف الـــرئيس الأمريكي #الـــرئيس الامريكي، فـــي 6 مـــن ديسمبر/ كانون أول الجاري، بالقدس (بشقيها الشرقي والغربي) عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة الولايات المتحدة الأمريكيـه إلى المدينة المحتلة. 

المصدر : المصريون