أردوغان يهدد أكراد سورية... سترون ما يلزم
أردوغان يهدد أكراد سورية... سترون ما يلزم

الحياة المصرية :- نَبِهَةُ الـــرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأطراف التي "تريد إنشاء دولة فـــي شمال سوريا"، متعهدا بـــأن هذه الجهات ستخيب آمالها وسترى مـــن تركيا خطوات ضرورية.

وأَلْمَحَ أردوغان، فـــي كلمة ألقاها خلال لقـاء عقده مع المخاتير الأتراك فـــي المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، اليوم الخميس، إلى أن المناطق التي يراد إنشاء "حزام إرهابي" فيها بالشمال السوري كلها تقع ضمن حدود "الميثاق الوطني" لتركيا، الذي تبنه برلمان البلاد سَنَة 1920 ويعطيها، حسب رأي الســـلطات المحلية، حق المشاركة فـــي تقرير مصير مناطق خارج حدودها الجغرافية كالموصل وحلب وكركوك وبعض أراضي اليونان وبلغاريا.

وذكـر الـــرئيس التركي، حسب وكالة "الأناضول" الرسمية، إنه "يجب عدم تجاهل حساسية هذه المسألة بالنسبة لتركيا، وجميع المحاولات لإنشاء دولة عند الحدود التركية الجنوبية محكوم عليها بالفشل".

وَنَبِهَةُ أردوغان "حتى مـــن التفكير فـــي هذا الموضوع"، بينما أَلْمَحَ إلى أن هؤلاء الذين يريدون إنشاء دولة فـــي شمال سوريا سيرون مـــن تركيا "ما يلزم" لإحباط هذه المخططات.

 وتـابع الـــرئيس التركي مشددا: "تركيا سترد بشكل جاد على كل محاولات مماثلة".

ولفت أردوغان إلى أن "تركيا ليست على الإطلاق الدولة التي يمكن أن تُفرض عليها سياسات الولايات المتحدة غير المتزنة فـــي منطقتنا".

واستدرك أردوغان بالقول: " كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ليست تركيا مجبرة على دفع ثمن التقصير الأوروبي تجاه تطورات المنطقة".

المصدر: الأناضول

المصدر : جي بي سي نيوز