الرئاسة الفلسطينية: هناك محاولات لإعادة تشكيل المنطقة على حساب شعوبها
الرئاسة الفلسطينية: هناك محاولات لإعادة تشكيل المنطقة على حساب شعوبها

أكد الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، أن المرحلة الْمُقْبِلَةُ عنوانها الصمود، والتمسك بالثوابت الوطنية، وعلى رأسها مدينة القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين.

وذكـر أبو ردينة فـــي بيان وصل وكالة "سبوتنيك": "إن مدينة القدس مسكونة بالتاريخ والتقاليد والدين، ستكون الجواب لكل تحدي، وستكون مفترق طرق مع قوى دولية وإقليمية، ولمواجهة الاحتلال الذي يصر على مواصلة استيطانه واعتداءاته، فـــي ظل الموقف الأمريكي المنحاز ضد شعبنا وحقوقه الوطنية المشروعة".

وأضــاف أبو ردينة: "هناك محاولات لإعادة تشكيل المنطقة على حساب شعوبها واستقلال إرادتها، الأمر الذي سيشكل خيارًا وقرارًا مصيريًا، خاصةً وإننا الآن نواجه نموذجًا جديدًا يتطور بسرعة، غَيْر مَأْلُوف لكل ما ناضلت مـــن أجله الأمة العربية كافة".

المصدر : الوطن