متمردون يخطفون عشرة أشخاص في الكونغو الديمقراطية
متمردون يخطفون عشرة أشخاص في الكونغو الديمقراطية

صـرح مسئولون محليون، أن متمردين اوغنديين، اختطفوا أمس الخميس نحو  10 أشخاص أحدهم صحفي فـــى منطقة مضطربة بشرق جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وذكـر رئيس المجتمع المدني المحلى جيلبير كامبالى لوكالة فرانس برس أن "نحو 10 أشخاص خطفوا مـــن قبل القوات الديمقراطية المتحالفة عند مدخل المدينة حوالى الساعة 18,30 الخميس" فـــى بينى.

وتـابع أن هؤلاء المتمردين اعترضوا طريق الآليات العائدة مـــن كاسيندى وأوقفوها لبعض الوقت قبل أن يقتادوا الرهائن وبينهم الصحفي جادوت مانجوينجوى مدير إذاعة جرابن بينى المحلية.

وأكد كامبالى "نطالب بالإفراج عن الرهائن"، مؤكدا أنه "كـــان قد أَخْبَرَ الســـلطات المحلية حول تحرك ممكن للسلطات المحلية مـــن الشمال باتجاه الجنوب" قبل الحادثة.

وردا على سؤال لفرانس برس، أكد رئيس بلدية بينى خطف هؤلاء، وذكـر "أنه أمر محزن لكنه صحيح. هؤلاء الأشخاص خطفوا".

وحركة التمرد الاوغندية هذه متهمة بقتل 14 مـــن جنود حفظ السلام التنزانيين فـــى منطقة بينى ومحيطها.

وتتهم الســـلطات الكونغولية وبعثة الأمم المتحدة فـــى الكونغو الديمقراطية المتمردين بقتل أكثر مـــن 700 مدني منذ أكتوبر 2014.

المصدر : المصريون