الخرطـوم يُبِيحُ النقاب عن صحـة التصعيد عسكريًا ضد مصر
الخرطـوم يُبِيحُ النقاب عن صحـة التصعيد عسكريًا ضد مصر

نفت وزارة الخارجية السودانية، ما تداولته بعض وسائل الإعلام مـــن تصريحات منسوبة للسفير عبدالمحمود عبدالحليم بـــشأن إعلان الخرطوم الحرب على القاهرة، مؤكدة حرص السودان على الأمـــن والاستقرار والسلام فـــى البلدين الشقيقين

وقالت "الخارجية"، فـــى بيان لها إن بعض وسائط الإعلام تداولت تصريحًا نقلًا عن قناة RT منسوبا للسفير عبدالمحمود عبدالحليم، سفير السودان بمصر، تحت عنوان السودان يتخذ إجراءات أشد عنفًا ضد مصر بينها إعلان الحرب.

وأضافت: "وتود وزارة الخارجية أن تنفى وبصورة قاطعة إدلاء السيد سفير السودان لدى القاهرة بهذا الجديـد المنسوب إليه، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تؤكد بأنه لم يدل بأى تصريحات بهذا الشأن لأى مؤسسة إعلامية".

وكشفت وبينـت أن السفير السودانى بالقاهرة كـــان يجيب فـــى مناسبة اجتماعية عن معنى استدعاء السفير للتشاور، وقد قامت قناة RT بأخذ رأيه وإخراجه عن سياقه، وإيراد خبر مزعوم لا يتسق وعنوانه.

وفي غضون ذلك فقد كــــان محمد أبو العمرين، مراسل شبكة RT الـــروسية بالسودان، نقل تصريحات عن سفير الخرطوم بالقاهرة عبد المحمود عبدالحليم، اليوم السبت، بـــشأن اتخاذ بلاده لخطوات "أشد عنفا" ضد مصر، موضحا أن هنالك تطورات مهمة فـــي الأيام القليلة الْمُقْبِلَةُ فـــي هذا الإطار.

وأكد أن حديث السفير السوداني خلال لقائه مع رؤساء تحرير الصحف السودانية بالخرطوم لتنويرهم بمستجدات العلاقات السودانية المصرية.

وبحسب مراسل RT ، ذكــر السفير السوداني فـــي مصر "نحن فـــي بداية مسلكنا الدبلوماسي الذي يبدأ باستدعاء السفير للتشاور ثم لك أيضا أن تسحب سفيرك ولن يعود، وثالثا أن تطرد سفير الدولة المعنية، والرابع أن تقطع العلاقات الدبلوماسية والخامسة أن تعلن الحرب"، مضيفًا "نحن فـــي بداية الخطوات الدبلوماسية وهذه براعة مـــن متخذ القرار الدبلوماسي والقيادة فـــي البلد".

المصدر : المصريون