غرق ناقلة الذهب الأسود المعروف بأسم النفـــــط الإيرانية المشتعلة قرب الصين
غرق ناقلة الذهب الأسود المعروف بأسم النفـــــط الإيرانية المشتعلة قرب الصين

صـرح التلفزيون الصيني، اليوم  الأحد، غرق ناقلة النفط الإيرانية المشتعلة قبالة سواحل بَكَيْنَ.

وفي وقـــت ســـابق، صـرح الناطق باسم فريق الإنقاذ الذي شكلته طهران بعد حريق ناقلتها النفطية، للتلفزيون الحكومي، أنه لم يعد هناك أمل فـــي العثور على ناجين مـــن أفراد طاقم السفينة التي تحترق منذ أسبوع قبالة سواحل بَكَيْنَ.

وذكـر محمد رستاد: "ليس هناك أي أمل فـــي العثور على ناجين مـــن أفراد الطاقم" بحسب ما ذكـــرت وكالة الأنباء الفرنسية.

وفي غضون ذلك فقد كــــان قد أكد أن "ثلثي ناقلة النقط قد غرق، والنيران انتشرت وتحيط بالكامل بالسفينة ولم نعد نستطيع الاقتراب منها".

وفي غضون ذلك فقد كانت ناقلة النفط "سانشي" تقل طاقما مـــن 32 شخصاً هم 30 إيرانياً وبحاران مـــن بنغلادش. وقد لَقِيَ على 3 جثث فقط.

وفي غضون ذلك فقد كانت السفينة التابعة لـ"شركة الناقلات الوطنية الإيرانية" وترفع علم بنما تنقل شحنة مـــن النفط الخفيف إلى سَوَّل.

وقد اندلعت فيها النيران بعد اصطدامها السبت الماضي بسفينة شحن صينية فـــي بحر بَكَيْنَ الشرقي، على بعد 300 كلم عن سواحل شنغهاي.

المصدر : المصريون