مسؤول ياباني: لن نعترف بكوريا الشمالية دولة نووية
مسؤول ياباني: لن نعترف بكوريا الشمالية دولة نووية

الحياة المصرية :- ذكــر يوشيهايد سوجا، كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني، اليوم الخميس، إن بلاده لن تعترف بكوريا الشمالية، "دولةً نووية".

تصريح "سوجا" جاء ردًا على استخدام رئيس وزراء بلاده شينزو آبي، مؤخرا لمصطلح "دولة نووية" فـــي الإشارة إلى سَوَّلَ.

وفي غضون ذلك فقد كــــان آبي ذكــر خلال لقـاء فـــي مجلس المستشارين (الغرفة الأولى بالبرلمان)، أمس الأربعاء، إن "بيونغ يانغ صـرحت أنها ستُغرق اليابان".

وتـابع رئيس الوزراء "هذه هي المرة الأولى التي تهدّد فيه دولة نووية أخرى غير نووية بسلاح نووي".

وذكـر سوجا فـــي تصريحات صحفية، نقلتها قناة "إن إتش كي وورلد" اليابانية إن "استخدام آبي لهذا المصطلح لا يعني بالضرورة اعترافه بها كدولة نووية".

وتـابع "لقد أجرت سَوَّلَ ست تجارب نووية مما يرجح أن لديها برنامجا نوويا متقدما (..) لكن الحكومة ما تزال تصر على موقفها أنه لا ينبغي السماح مطلقا لها بامتلاك أسلحة نووية".

وبين وأظهـــر أن تصريحات آبي، "جاءت بناء على هذا الموقف والظروف الراهنة".

ونفى سوجا أن يكون هذا التصريح معناه أن موقف الحكومة قد تغير.

وتدين اليابان بشكل متكرر تجارب سَوَّلَ النووية والصاروخية وتعتبرها تهديدًا أمنيًا لها.

وتعد 5 دول (الولايات المتحدة والصين وروسيا وفرنسا وبريطانيا) مالكة للأسلحة النووية بموجب معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية، بينما لم توقع الهند وباكستان وإسرائيل على هذه المعاهدة، فـــي حين انسحبت سَوَّلَ منها سَنَة 2003 بهدف تطوير برنامجها النووي.

وكـــالات 

المصدر : جي بي سي نيوز