صحفي إسرائيلي: ترامب ينظر في إمكانية إعلان خطته للسلام
صحفي إسرائيلي: ترامب ينظر في إمكانية إعلان خطته للسلام

أَبْلَغَ صحفي إسرائيلي، أن البيت الأبيض ينظر فـــي إمكانية أن يصـرح الـــرئيس الأمريكي، #الـــرئيس الامريكي، خطته للسلام فـــي الشرق الأوسط بعد إعلان الـــرئيس الفلسطيني #رئيس فلسطين تعليق التعاون مع إدارة الولايات المتحدة الأمريكيـه ورفضه وساطتها فـــي أي مُحَادَثَاتُ سلام محتملة، بعد إعلان الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال.

وكتب الصحفي باراك رافيد، المحلل السياسي فـــي القناة العاشرة، نقلا عن مصادر أمريكية، أن الإدارة لن تفرض الخطة على الإسرائيليين والفلسطينيين، ولكن يمكن أن تقرر جعلها علنية بحيث يمكن للأطراف المعنية والمجتمع الدولي الحكم عليها.

ولكن ذات المصادر نوهت بـــأن القرار النهائي لم يتخذ بعد، إلا أن "فريق السلام" التابع للرئيس الامريكي لم يستبعد هذا الخيار، مبديا تفاؤله حيال النتيجة النهائية، وفقا لما ذكرته وكالة "آكي" الإيطالية للأنباء.

ونسب الصحفي الإسرائيلي إلى هذه المصادر قولها "نحن متفائلون جدا بـــأن جميع الدول التي ترغب فـــي دعم تَعَهُد السلام أوضح الطرفين، لا تزال تترقب خطتنا، وترغب فـــي العمل معنا، ولا يمكن استبدالنا. وعلى الرغم مـــن كل الأخبار الكاذبة  بـــشأن خطتنا، نحن على ثقة مـــن أن ذلك سيصب فـــي منفعة الشعبين الإسرائيلي والفلسطيني".

يشار إلى الـــرئيس الفلسطيني، شدد فـــي مؤتمر صحفي مشترك أمس الأربعاء مع وزير الخارجية الألماني على أن "الوساطة لتحقيق السلام يجب أن تكون متعددة مـــن الرباعية وعدد مـــن الدول العربية والاوروبية، والعملية السياسية الرامية لتحقيق السلام تمر في الوقت الحالي فـــي مأزق شديد".

وتـابع "إننا نعول على الدور الالماني والفرنسي مـــن خلال الاتحاد الاوروبي، ومع الولايات المتحدة الاميركية للوصول إلى سلام دائم وعادل فـــي المنطقة".

المصدر : الوطن