روسيـا تنـذر رعاياها من ملاحقتهم من قبل الاستخبارات الأمريكية
روسيـا تنـذر رعاياها من ملاحقتهم من قبل الاستخبارات الأمريكية

الحياة المصرية :- حذرت وزارة الخارجية الـــروسية، المواطنين الروس، الذين يسافرون إلى الخارج، مـــن خطر التعرض الاحتجاز أو الاعتقال فـــي دول، بناء على طلب مـــن الأجهزة الأمنية والاستخبارات الأمريكية.

وقالت الوزارة فـــي بيان نشرته على موقعها الرسمي الإلكتروني: "على الرغم مـــن المحاولات الرامية إلى إقامة تعاون مع الولايات المتحدة على أساس معاهدة المساعدة القانونية المتبادلة فـــي المسائل الجنائية"، إلا أن "أجـــهزة الاستخبارات الأمريكية تواصل مطاردة الروس فـــي جميع أنحاء العالم".

وكشفت وبينـت الوزارة، أن "عدد حالات (ملاحقة المواطنين الروس) وَصَلَ أكثر مـــن أربعين مرة.. فقط فـــي سَنَة 2017، اعتقل أكثر مـــن 10 مواطنين روس فـــي الخارج بناء على طلبات مـــن الولايات المتحدة الأمريكيـه". وأشارت الوزارة  إلى أن الروس واجهوا بعد تسليمهم إلى الولايات المتحدة، موقفا متحيزا مـــن جانب "العدالة" الأمريكية.

وأضافت  أنه "نظرا للظروف السالفة الذكر، نوصي المواطنين الروس بشدة، بوزن جميع المخاطر بعناية، عند التخطيط لرحلاتهم إلى الخارج، وخاصة إذا كانت هناك أسباب تدعو إلى افتراض وجود ادعاءات مـــن أجـــهزة الأمـــن الأمريكية".

ونصحت الوزارة بإيلاء الاهتمام للبلدان التي لديها اتفاقات مع الولايات المتحدة الأمريكيـه بـــشأن تسليم المطلوبين، مشيرة إلى أن قائمة منشورة على موقعها الإلكتروني تضم هذه الدول.

تجدر الإشارة إلى أن المواطن الروسي، ألكسندر فينيك، المحتجز فـــي اليونان، ينوي رفع دعوى أمام المحكمة الأوربية لحقوق الإنسان، لمنع تسليمه إلى الولايات المتحدة.

المصدر: وكـــالات

المصدر : جي بي سي نيوز