إصابة 120 فلسطينيا في لِقَاءَاتُ مع جيش الاحتلال
إصابة 120 فلسطينيا في لِقَاءَاتُ مع جيش الاحتلال

أصيب 120 فلسطينيا بجراح وحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، فـــي مواجهات مع القوات الإسرائيلية بمواقع متفرقة مـــن قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة بما فيها مدينة القدس الشرقية.

ومنذ نحو شهرين يحتج الفلسطينيون على قرار الولايات المتحدة، فـــي 6 ديسمبر/ كانون أول 2017، اعتبار القدس (بشقيها الشرقي والغربي) عاصمة مزعومة لإسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية (غير حكومية)، فـــي بيانات منفصلة اطلعت عليها الأناضول، بـــأن 105 فلسطينيين أصيبوا فـــي مواجهات الضفة الغربية وبلدة أبو ديس، شرق مدينة القدس المحتلة.

وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت الجمعية أن طواقمها الطبية تعاملت مع 83 مصابا فـــي الضفة، بينهم 6 بالرصاص الحي و21 بالرصاص المطاطي و56 مصابا بحالات اختناق، خِلَالَ استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وبحسب مراسل الأناضول، فإن المواجهات بالضفة وقعت بمناطق متفرقة، كـــان أبرزها مدخل مدينتي رام الله والبيرة (وسط)، وبلدات نعلين وبلعين والنبي صالح وجيببا وبدرس غربي رام الله.

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ اندلعت مواجهات وسط مدينة الخليل (جنوب)، وعلى مدخل مدينة نابلس (شمال)، وبلدات بيتا وكفر قدوم، وكذلك على مدخل مدينة قلقيلية الشمالي (شمال).

وفي مدينة القدس، اندلعت مواجهات أوضح شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية على خلفية احتجاز مستوطن إسرائيلي، فـــي بلدة أبو ديس، شرق المدينة.

وأسفرت المواجهات فـــي أبو ديس عن إصابة 22 فلسطينيا بينهم اثنان بالرصاص الحي، و6 بالرصاص المطاطي، و14 بحالات اختناق خِلَالَ استنشاق الغاز المسيل للدموع، وفق ما أفادت "الهلال الأحمر".

وذكـر الجيش الإسرائيلي، فـــي تصريح اطلعت عليه الأناضول، إن "إسرائيلي ضل طريقه ودخل بلدة أبو ديس، فقام نحو 200 فلسطيني برشق سيارته بالحجارة وأضرموا النيران فيها ومنعوه مـــن الخروج مـــن البلدة".

وتـابع الجيش "دخلت قوات مـــن الجيش وشرطة حرس الحدود وتمكنت مـــن إخراج الإسرائيلي مـــن البلدة بعد إصابته بجروح طفيفة".

أما فـــي قطاع غزة، فقد أصيب 15 فلسطينيا برصاص إسرائيلي، وفق ما صـرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة الفلسطينية فـــي القطاع، أشرف القدرة.

ولفت القدرة، فـــي بيان وصل الأناضول نسخة منه، أن الأطبـــاء وصفوا جراح المصابين بـ"المتوسطة" باستثناء إصابتين وصفتا بـ"الخطيرة".

وبحسب مراسلي الأناضول وشهود عيان، فإن المواجهات فـــي غزة اندلعت فـــي أربعة مواقع متفرقة على الحدود الشرقية للقطاع مع إسرائيل، هي: "القرارة" شرقي مدينة خانيونس (جنوب)، و"ناحل عوز" شرق حي الشجاعية (شرق)، وشرق البريج (وسط)، وشرقي مخيم جباليا (شمال).

وأفاد مراسل الأناضول بـــأن عشرات الشبان رشقوا قوات الجيش المتمركزة على الجانب الآخر مـــن السياج بالحجارة، بينما ردت النهائية بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وتشهد معظم المدن الفلسطينية، للجمعة التاسعة على التوالي، مظاهرات ومواجهات مع القوات الإسرائيلية، فـــي إطـــار الاحتجاجات الرافضة للاعتراف الأمريكي، فـــي ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بالقدس عاصمة لإسرائيل. -

المصدر : المصريون