سورية.. تضارب الأنباء عن مصير «البغدادي» بعد إصابته في ضربة جويـة جوية
سورية.. تضارب الأنباء عن مصير «البغدادي» بعد إصابته في ضربة جويـة جوية

تواصل – متابعة:

تباينت الأنباء حول مصير أبو بكر البغدادي، زعيم تنظيم “داعش”، حيث أكَّدَ مسؤولون أمريكيون إصابته فِي غارة جوية فِي شهر مايو الماضي، عجز بعدها ولمدة 5 أشهر مـــن ممارسة مهامه، بينما أَبْلَغَ آخر عراقي أنه يعيش أيامه النهائية ويُعَانِي مـــن الإِصَابَات والأمراض‏.

وأَوْضَحَ تقرير للاستخبارات الأمريكية، أن البغدادي تم استهدافه بصاروخ أثناء وجوده فِي مِنْطَقَة مجاورة لمَدِينَة الرقة السورية، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أكَّدَ ذلك موقوفون مـــن داعش، ولاجئون مـــن شمال سوريا، إِلَّا أَنَّ الإِصَابَة لم تكن قاتلة، ولم يتضح هل نتجت الإِصَابَة عن قصف عشوائي أم أن الصاروخ كـــان مُوَجّهاً ضده، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ لم يُ بَيْنَ وَاِظْهَرْ عن هوية منفذ القصف.

وفي غضون ذلك فقد كانت روسيــــا، قد أَعْلَنَت فِي يونيو الماضي أنها قتلت البغدادي بغارة فِي 28 مايو على الرقة، إِلَّا أَنَّ الولايات المتحدة الأمريكيـه شكّكت وقتها فِي صحة ذلك، بِحَسَبِ شبكة سي إن إن الأمريكية.

بينما أَبْلَغَ قَائِد عراقي بارز أن البغدادي لا يزال على قيد الحياة، إِلَّا أَنَّه يعيش أيامه النهائية ويُعَانِي مـــن إِصَابَات خَطِيرَة ومن داء السُّكَّرِيّ، ويتلقى العلاج فِي مُسْتَشْفَى للتنظيم فِي مِنْطَقَة شمال شرق سوريا.

المصدر : تواصل